أنان يوصي بتمديد القوة الدولية في الجولان
آخر تحديث: 2002/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/3/10 هـ

أنان يوصي بتمديد القوة الدولية في الجولان

سوريون في هضبة الجولان المحتلة يعبرون عن رفضهم للاحتلال الإسرائيلي (أرشيف)
أوصى الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان اليوم بتمديد مهمة قوة المراقبة الدولية المنتشرة على خط وقف إطلاق النار بين سوريا وإسرائيل في هضبة الجولان, لمدة ستة أشهر تنتهي في 30 نوفمبر/ تشرين الثاني.

ولفت أنان في تقرير رفعه إلى مجلس الأمن, إلى أن المنطقة التي تراقبها هذه القوة كانت "هادئة عموما" خلال الأشهر الستة الأخيرة باستثناء قطاع مزارع شبعا المتنازع عليه على الحدود اللبنانية. وتطالب لبنان بالسيادة على هذا القطاع الذي احتلته إسرائيل من سوريا عام 1967.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة إنه يعتبر "من الأساسي" المحافظة على القوة الدولية في الجولان, وأوصى المجلس بالتمديد لها ستة أشهر اعتبارا من انتهاء المهلة الحالية في 31 مايو/ أيار.

وأشار إلى أن الحكومتين السورية والإسرائيلية وافقتا على تمديد مهمة هذه القوة التي تشرف منذ مايو/ أيار 1974 على خط وقف إطلاق النار الذي يبلغ طوله 76 كلم. يشار إلى أن قوة المراقبين الدوليين التي يبلغ عددها 1056 عنصرا, هي من أقدم قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

المصدر : الفرنسية