شهيد في الخليل وإسرائيل تواصل عرقلة تقصي الحقائق
آخر تحديث: 2002/4/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/4/28 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/2/16 هـ

شهيد في الخليل وإسرائيل تواصل عرقلة تقصي الحقائق

جثمان الشهيد عصام جوابرة الذي قضى برصاص قوات الاحتلال داخل كنيسة المهد في بيت لحم أمس
ـــــــــــــــــــــــ
رئيس الأركان الإسرائيلي يعارض إدلاء عسكريين إسرائيليين بشهاداتهم أمام لجنة تقصي الحقائق

ـــــــــــــــــــــــ

بوش يقترح إرسال عناصر أمن بريطانيين وأميركيين لحراسة الفلسطينيين المتهمين بقتل وزير السياحة رحبعام زئيفي والمحاصرين في مقر الرئيس عرفات ـــــــــــــــــــــــ

أعلنت الإذاعة العامة في إسرائيل أن رئيس الوزراء أرييل شارون اقترح على الحكومة مهلة 24 ساعة إضافية قبل إعطاء رد بشأن قدوم فريق تقصي الحقائق التابع للأمم المتحدة حول مخيم جنين إلى المنطقة.

فلسطينية تستغيث بعد تدمير الإسرائيليين منزلها
في مخيم جنين
واعتبر شارون أن هذه المهلة ضرورية لأن إسرائيل غير راضية على الأجوبة التي قدمتها لها الأمم المتحدة ردا على شروط وطبيعة مهمة لجنة تقصي الحقائق.

وقد بحثت الحكومة الإسرائيلية في اجتماعها اليوم إمكانية السماح للجنة تقصي الحقائق المنتدبة من قبل الأمم المتحدة بزيارة المخيم للوقوف على ما تعرض له من دمار وقتل لسكانه على أيدي قوات الاحتلال. وكان وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز قد أعلن قبل الاجتماع أن إسرائيل لن تسمح للجنة التحقيق باستجواب من تختارهم من العسكريين. فيما قال رئيس هيئة الأركان إنه يعارض إدلاء عسكريين بشهاداتهم أمام اللجنة.

ويتهم الفلسطينيون إسرائيل بارتكاب مجازر في المخيم بينما يصر المسؤولون الإسرائيليون على رفض هذه الاتهامات, مشيرين إلى وقوع عشرات القتلى فقط وأن 23 من جنودها سقطوا خلال المعارك التي شهدها هذا المخيم.

اقتراح أميركي

جورج بوش
من جهة أخرى ذكر مصدر حكومي إسرائيلي أن شارون أبلغ حكومته بأن الرئيس الأميركي جورج بوش اقترح إرسال عناصر أمن بريطانيين وأميركيين لحراسة الفلسطينيين المتهمين بقتل وزير السياحة رحبعام زئيفي والمحاصرين في مقر الرئيس ياسر عرفات برام الله في الضفة الغربية. ويأتي اقتراح بوش في إطار إنهاء التوتر الناجم عن مطالبة إسرائيل بتسليمها المتهمين، ورفض الفلسطينيين ذلك.

وقال المصدر إن شارون قال لوزراء حكومته إنه تلقى أمس اتصالا هاتفيا من الرئيس الأميركي الذي تقدم بهذا الاقتراح لتسوية قضية حصار عرفات.

يذكر أن قوات الاحتلال تحاصر الرئيس الفلسطيني في مكتبه برام الله منذ 29 مارس/آذار الماضي إثر بداية الهجوم الإسرائيلي الواسع على المدن الفلسطينية في الضفة الغربية.

وتطالب إسرائيل باستسلام المتهمين بقتل زئيفي الذي اغتيل يوم 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي في فندق بالقدس الغربية انتقاما لاغتيال زعيم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو على مصطفى.

تصريحات لسعود الفيصل

سعود الفيصل
وفي سياق متصل أكد وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل ضرورة نشر قوة دولية لحفظ السلام في الأراضي الفلسطينية المحتلة. وكانت فكرة نشر قوة دولية جزءا من خطة من ثماني نقاط اقترحها ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز الخميس الماضي على الرئيس الأميركي جورج بوش.

وقال الوزير السعودي لصحيفة الشرق الأوسط إن الخطة عرضت على الرئيس بوش وقال إن البلدين متفقان على ضرورة انسحاب القوات الإسرائيلية. وأضاف "قدمنا للأميركيين ما يمكن أن يصبح حلا أساسيا ومخرجا من الأزمة الحالية".

ووصف الوزير السعودي اقتراح رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون عقد مؤتمر سلام إقليمي بأنه "طرح سخيف تماما"، مؤكدا أن السعودية لا تؤيد عقد مؤتمر على غرار مؤتمر مدريد.

استشهاد فلسطيني

فلسطينيون يسعفون جريحا عقب إصابته برصاص جنود الاحتلال في الخليل (أرشيف)
وعلى الصعيد الميداني استشهد فتى فلسطيني وأصيب آخر في الخليل برصاص قوات الاحتلال، كما أصيب فلسطيني شمال طولكرم بعد إطلاق جنود الاحتلال النار عليه.

فقد أفادت مصادر أمنية وطبية فلسطينية وشهود أن فتى فلسطينيا استشهد اليوم برصاص قوات الاحتلال على حاجز عسكري إسرائيلي عند مدينة حلحول شمال الخليل في الضفة الغربية.

وأفادت المصادر أن أسامة أحمد جبارين (18 عاما) من بلدة سعير أصيب بعيار ناري في رأسه أطلقته قوات الاحتلال أثناء مروره على حاجز سعير- حلحول شمال مدينة الخليل.

وأضافت أن "المواطنين الفلسطينيين تزاحموا أمام الحاجز العسكري أثناء عبورهم, فقامت قوات الاحتلال بإطلاق الرصاص باتجاههم مما أدى إلى إصابة جبارين في رأسه وقد نقل إلى مستشفى الأهلي في مدينة الخليل وهو في غيبوبة سريرية, ثم أعلنت وفاته متأثرا بجراحه".

حظر التجول في طولكرم
وفي طولكرم فرضت قوات الاحتلال فجر اليوم حظر التجول المشدد على ضاحية شويكة وقرى دير الغصون وعتيل والجاروشية وزيتا شمال المدينة. وكانت قوة كبيرة انضمت إلى القوات التي ظلت تجتاح هذه البلدات بصورة متواصلة منذ ثلاثة أسابيع.

وكان مصدر عسكري إسرائيلي قد أفاد أن قوات الاحتلال أصابت رجلا مسلحا ثم ألقت القبض عليه بعد تسلله الليلة الماضية من الأردن إلى الضفة الغربية بهدف شن عملية فدائية في إحدى المستوطنات.

وفي وقت سابق اليوم أعلنت مصادر الشرطة الإسرائيلية أن مسلحا إسرائيليا أطلق النار على المارة في أحد شوارع القدس قرب مستشفى بيكور هوليم وسط المدينة، مما أسفر عن إصابة فلسطيني بجروح.

ويأتي هذا الحادث بعد يوم واحد من الهجوم على مستوطنة أدورا القريبة من مدينة الخليل في الضفة الغربية. وقد أعلنت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين مسؤوليتها عن الهجوم الذي أسفر عن مصرع أربعة إسرائيليين وجرح ستة آخرين.

المصدر : الجزيرة + وكالات