قال مسؤول مصري إن شركة إير سينا المصرية للطيران استأنفت رحلاتها إلى إسرائيل، بعد أن أعلنت وقفها الأسبوع الماضي استجابة لدعوات شعبية بوقف جميع أشكال التطبيع مع إسرائيل احتجاجا على عملياتها العسكرية في الأراضي الفلسطينية.

وقال المسؤول بمؤسسة مصر للطيران التي تملك الشركة إن طائرة لإير سينا أقلعت صباح اليوم إلى تل أبيب وعلى متنها 23 راكبا. وأضاف "وقف الرحلات السابقة كان لأسباب تجارية وليست سياسية وليس بناء على طلب الطيارين المصريين".

وأوضح مصدر ملاحي بمطار القاهرة أن قرار استئناف الرحلات اتخذ خلال اجتماع عقدته إدارة الشركة أمس السبت. وكان مسؤول في إير سينا قد ذكر يوم الجمعة أنه تقرر وقف الرحلات إلى إسرائيل "إلى أجل غير مسمى" بسبب قلة الطلب وتمشيا مع موجة الغضب الشعبي العارم الذي يجتاح الوطن العربي من العدوان الإسرائيلي ضد الفلسطينيين.

وتأسست شركة إير سينا لتسيير رحلات جوية بين مصر وإسرائيل في إطار معاهدة السلام بين البلدين وذلك حتى لا تتعرض مصر للطيران للمقاطعة في الدول العربية. وكانت الشركة تسير خمس رحلات أسبوعيا من القاهرة إلى تل أبيب قبل تقليصها في الأسابيع الماضية إلى رحلتين فقط أسبوعيا. أما رحلات شركة العال الإسرائيلية فلاتزال مستمرة.

وكانت مصر قد أوقفت وقت سابق من الشهر الجاري جميع اتصالاتها مع الحكومة الإسرائيلية ما عدا الاتصالات الدبلوماسية وسط مشاعر إحباط متزايدة في العالم العربي بسبب الهجمات العسكرية الإسرائيلية على الفلسطينيين.

المصدر : وكالات