إرتفع عدد قتلى الانفجار الذي وقع في تونس قرب معبد الغريبة اليهودي بجزيرة جربة ارتفع إلى 12 من بينهم ثمانية ألمان وفقا لحصيلة جديدة. وكانت حصيلة سابقة أشارت إلى سقوط ستة قتلى ألمان.

وقالت وزارة الخارجية الألمانية في بيان لها إن طائرتين تقل كل منهما جريحا عادتا من تونس، وهبطت إحداهما في برلين والأخرى في كولونيا غرب ألمانيا.

وأوضح ناطق باسم وزارة الدفاع الألمانية أن طائرة إيرباص ستعود إلى تونس في وقت لاحق اليوم لنقل عشرة جرحى ألمان إلى هامبورغ في الشمال الألماني.

ورفضت وزارة الخارجية الألمانية اليوم مقالا لإحدى الصحف الألمانية يقول إنها أخفت تقريرا لأحد الشهود يدعو إلى الاعتقاد بأن الانفجار الذي كان أغلب ضحاياه من السياح الألمان ناجم عن اعتداء. وقالت مجلة فوكس الألمانية التي نشرت المقال إن الانفجار تزامن مع وجود مسؤولين كبار من الشرطة الفدرالية الجنائية الألمانية في تونس لبحث إجراءات مكافحة الإرهاب مع الحكومة التونسية.

وأضافت المجلة أن حركة النهضة الإسلامية التونسية قد تكون تبنت الاعتداء، مشيرة إلى أن مكاتب تحرير صحف عربية في لندن تلقت رسالة من المنظمة تقول فيها إنها نفذت هذا العمل تضامنا مع المقاومة الفلسطينية في وجه الاعتداءات الإسرائيلية.

وكان مصدر تونسي رسمي أوضح أمس أن الانفجار وقع إثر اصطدام شاحنة تحمل صهاريج غاز بالرصيف ومن ثم بسور المعبد، غير أن متحدثا باسم الخارجية الإسرائيلية تكهن بأن الحادث كان مدبرا وطالب المسؤولين التونسيين بتتبع المسؤولين عنه والقبض عليهم.

المصدر : الفرنسية