صف من المركبات التابعة لجيش الاحتلال في مدينة جنين
ـــــــــــــــــــــــ
قوات الاحتلال تقوم بتهجير المئات من الفلسطينيين الذين أصبحوا مشردين يقيمون في المساجد والساحات بعد هدم ونسف منازلهم ـــــــــــــــــــــــ
نابلس تواجه كارثة صحية بسبب جثث الشهداء الملقاة في الشوارع وإمدادات الغذاء والدواء في المدينة أوشكت على النفاد
ـــــــــــــــــــــــ

إسرائيل تقول إن عدد المعتقلين تجاوز أربعة آلاف فلسطيني في حملتها على المدن والقرى والمخيمات بالضفة الغربية
ـــــــــــــــــــــــ

جدد رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون رفضه انسحاب جيشه من المدن الفلسطينية التي أعاد احتلالها، في حين تفاقمت الأوضاع الميدانية سوءا.

معتقلان فلسطينيان فلسطينيان يقتادهما جندي إسرائيلي عند نقطة تفتيش
في هذه الأثناء قالت إسرائيل إن عدد المعتقلين وصل إلى أكثر من أربعة آلاف فلسطيني خلال حملتها في المدن والقرى والمخيمات الفلسطينية بالضفة الغربية.

وقالت مصادر إسرائيلية إن عشرة فلسطينيين استسلموا الليلة الماضية في مخيم جنين الذي حولته إسرائيل إلى مقابر جماعية. وكان ثلاثون مقاتلا من المدافعين عن المخيم قد استسلموا قبل منتصف الليل.

وأفاد شهود عيان أن شاحنات تابعة لقوات الاحتلال الإسرائيلي شوهدت في مخيم جنين محملة بجثث الشهداء الذين دفنوا لاحقا في مقابر جماعية لإخفاء معالم الجريمة. وفي مدينة جنين استشهد طفل فلسطيني كما عثر على جثة شهيد آخر بالقرب من المدينة.

وقد حذر محافظ جنين بالوكالة حيدر رشيد من الأوضاع المأساوية التي يعاني منها سكان مخيم جنين في أعقاب الهجمات الإسرائيلية على المخيم. كما وجه رئيس المجلس التشريعي الفلسطيني أحمد قريع نداء إلى الشرفاء لإنقاذ ما تبقى من مخيم جنين والبلدة القديمة في نابلس بعد أن وصلت المجزرة الإسرائيلية حدا لا يمكن السكوت عليه.

وأفاد مراسل الجزيرة أن قوات الاحتلال تقوم بتهجير المئات من سكان المخيم الذين أصبحوا مشردين يقيمون في المساجد والساحات بعد هدم ونسف منازلهم. كما يتعمد الاحتلال تشتيت الأسر الفلسطينية حيث ينقل الرجال إلى معسكرات اعتقال ومن ثم يبعدون عقب الإفراج عنهم إلى مناطق بعيدة عن أماكن وجود زوجاتهم وأبنائهم.

فلسطينيان يجلسان على أنقاض منزلهما الذي دمره الاحتلال في نابلس
نابلس تستغيث
وتواجه مدينة نابلس وضعا مأساويا مماثلا، وقد وجهت الفعاليات الشعبية في المدينة نداء استغاثة مؤكدة أن عشرات الشهداء لم يتم دفنهم. فإضافة إلى حالة الحرب التي تعيشها المدينة تخضع نابلس إلى حظر التجول وتفتقر إلى الأغذية والمستلزمات الطبية. وتواصل قوات الاحتلال عمليات القصف والمداهمة التي تتركز في البلدة القديمة، كما طال القصف كنيسة الروم الأرثوذكس.

وفي بيت لحم أفادت مراسلة الجزيرة أن إطلاق نار سمع بوضوح في وسط المدينة. ونقلت عن شهود عيان قولهم إن انفجارات هزت محيط كنيسة المهد .

دخان يتصاعد قرب كنيسة المهد المحاصرة في بيت لحم
وقالت مراسلة الجزيرة إن وفدا من المسيحيين والدروز من فلسطينيي الداخل يرافقهم رجل دين يهودي يحاولون دخول مدينة بيت لحم لنقل مواد غذائية وطبية للمحاصرين داخل كنيسة المهد، إلا أن قوات الاحتلال تمنعهم من الوصول إلى المدينة.

وفي تطور ميداني آخر أفاد شهود عيان أن عشرات الآليات العسكرية الإسرائيلية دخلت مخيم عايدة للاجئين المحاصر منذ عشرة أيام في مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية. وقال الشهود إن جيش الاحتلال الإسرائيلي دخل المخيم وبدأ بتفتيشه منزلا منزلا وشن حملة اعتقالات واسعة بين السكان.

اشتباكات بغزة
وفي قطاع غزة قالت مصادر عسكرية إسرائيلية إن فلسطينيا مسلحا استشهد في اشتباك مع جيش الاحتلال الإسرائيلي على مشارف مستوطنة إيلي سيناي شمال القطاع. من ناحية أخرى توغلت الدبابات الإسرائيلية في حي السلام الواقع جنوبي مدينة رفح, وتمت العملية تحت قصف مدفعي باتجاه منازل الحي الذي قامت جرافات مرافقة بتجريف أراضيه. كما قصفت القوات الإسرائيلية مناطق سكنية في بيت لاهيا شمالي قطاع غزة. وقد شهدت مدينة رفح مظاهرات شارك فيها عشرات الآلاف من الفلسطينيين تأييدا لإخوانهم في مدن الضفة الغربية.

المصدر : الجزيرة + وكالات