يوسف القرضاوي
قال علماء ومفكرون مسلمون بارزون إن الجهاد لنصرة الفلسطينيين وتحرير الأرض والمقدسات بات فرض عين على الأمة الإسلامية جمعاء، ودعوا الحكومات العربية إلى إعلان التعبئة العامة وفتح باب الجهاد.

وقال العلماء في بيان إنه "من باب تحمل المسؤولية الدينية والتاريخية ومن باب التذكير لشعوب الأمة وحكامها فإن الجهاد لنصرة الأهل في فلسطين والسعي لتحرير الأرض والمقدسات قد بات فرض عين على الأمة جمعاء".

ومن بين الموقعين على البيان المرشد العام للإخوان المسلمين الشيخ مصطفى مشهور والداعية الإسلامي المعروف الشيخ يوسف القرضاوي والمرجع الشيعي في لبنان آية الله العظمى السيد حسين فضل الله وزعيم حركة المقاومة الإسلامية حماس الشيخ أحمد ياسين.

وطالب البيان "بالضغط على الحكام لإعلان حالة التعبئة العامة والجهاد لتحرير الأرض والمقدسات ونصرة الشعب المظلوم الذي يتعرض للوحشية الصهيونية". كما طالب "بقطع البترول عن الكيان الصهيوني والولايات المتحدة الأميركية الشريك الإستراتيجي في قتل شعبنا الفلسطيني".

وحض البيان على "قطع جميع العلاقات السياسية والاقتصادية والأمنية وغيرها، وإنهاء جميع أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني وإغلاق جميع السفارات والقنصليات والمكاتب الصهيونية في جميع بلاد المسلمين". وطالب بيان العلماء "باستمرار الفعاليات المؤيدة للمقاومة والانتفاضة الباسلة والخروج للشوارع للتعبير عن التضامن مع الأهل في فلسطين مع الدعوة إلى اعتبار يوم الجمعة القادم يوم غضب واحتجاج على المجازر الصهيونية الوحشية في حق الشعب الفلسطيني".

المصدر : الجزيرة