محمد مواعدة
أصدر الرئيس التونسي زين العابدين بن علي عفوا مفاجئا عن المعارض التونسي البارز محمد مواعدة.

وقالت صحيفة لوكوتيديان التونسية إن مواعدة حصل على عفو رئاسي بمناسبة الاحتفال بالعيد الوطني للبلاد. وأكدت مصادر رسمية وفي المعارضة خبر الصحيفة.

وأدخل مواعدة (62 عاما) الرئيس السابق لحركة الديمقراطيين الاشتراكيين السجن في يونيو/ حزيران من العام الماضي بعد أن تراجعت الحكومة عن إطلاق سراحه المشروط إثر حكم عليه بالسجن 11 عاما بتهمة "التخابر مع جهة أجنبية".

وأعيد اعتقال المعارض التونسي بعد إفراج مؤقت في 31 يناير/ كانون الثاني الماضي على أثر إضرابه عن الطعام دام 17 يوما للمطالبة بإطلاق سراحه.

وكان مواعدة الحليف السابق للنظام قد تسبب نشره لرسالة انتقد فيها وضع الحريات والديمقراطية في تونس بقطيعة مع الحكومة وذلك قبل توقيفه عام 1995.

وكان مواعدة قد رشح نفسه لانتخابات الرئاسة التي جرت في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 1999 وفاز فيها الرئيس التونسي زين العابدين بن علي بعد أن حصل على نسبة 99% من الأصوات.

المصدر : الفرنسية