إسرائيل تنفذ مجزرة بمخيم جباليا في قطاع غزة
آخر تحديث: 2002/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/3/12 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/28 هـ

إسرائيل تنفذ مجزرة بمخيم جباليا في قطاع غزة

فلسطينيون يحملون شهيدا في جباليا سقط برصاص قوات الاحتلال
ـــــــــــــــــــــــ
سقوط 17 شهيدا و50 جريحا في حصيلة أولية لضحايا المجزرة
ـــــــــــــــــــــــ

مستشفيات غزة تناشد المواطنين التبرع بالدم بعد مجزرة جباليا
ـــــــــــــــــــــــ
واشنطن ترحب بقرار إسرائيل رفع الحظر المفروض على عرفات وتطالب بالسماح له بالتوجه إلى بيروت لحضور القمة العربية
ـــــــــــــــــــــــ

قال مراسل الجزيرة في فلسطين إن 17 شهيدا على الأقل سقطوا في اقتحام مخيم جباليا شمالي مدينة غزة, وإن عدد الشهداء في ارتفاع مستمر نظرا لاستمرار الاشتباكات العنيفة بين قوات الاحتلال والفلسطينيين في المخيم. وأضاف المراسل أن عدد الجرحى جاوز الخمسين.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية وشهود إن قوات إسرائيلية تدعمها الدبابات والمدرعات والجنود الإسرائيليين طوقوا المخيم قبل أن يدخلوه من الشمال تحت جنح الظلام. وقال الشهود إن الأهالي سارعوا للاحتماء فيما هرعت سيارات الإسعاف لإنقاذ الجرحى.
وقال مسؤولون أمنيون فلسطينيون إن القوات الإسرائيلية لم تسمح بنقل المصابين إلى مستشفى جباليا. وأكد الجيش الإسرائيلي أن عملية كبيرة جرت في جباليا قائلا إن قوات برية قامت "بعمليات تفتيش وهاجمت أهدافا إرهابية".

فلسطيني بجانب جثة شهيد من أقاربه من مخيم جباليا
وكانت مروحيتان إسرائيليتان من طراز أباتشي أغارتا في وقت سابق على أهداف مدنية في غزة, وأطلقتا ثلاثة صواريخ على ورشة خراطة في منطقة الشجاعية ونجم عن ذلك اندلاع حريق. كما قال مسؤول أمني فلسطيني أن مروحيات أباتشي وزوارق حربية إسرائيلية قصفت مواقع لقوات سبعة عشر المكلفة حراسة السلطة الوطنية الفلسطينية وللشرطة البحرية الفلسطينية في منطقة دير البلح وسط قطاع غزة.
وفي وقت سابق أفاد مصدر أمنى فلسطيني أن فلسطينيين استشهدا برصاص الجنود الإسرائيليين قرب معبر إيريز الفاصل بين قطاع غزة والأراضي الإسرائيلية.

عمليات في الضفة
وفي الضفة الغربية أفاد شهود عيان أن الدبابات الإسرائيلية دخلت في منطقة مشمولة بالحكم الذاتي الفلسطيني شمالي رام الله من ناحية بلدة بيتونيا. كما فجر جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء الاثنين منزل ناشط فلسطيني مطلوب في إسرائيل في مخيم الدهيشة بالقرب من بيت لحم. وقال شهود عيان إن خبراء متفجرات دخلوا المخيم وفجروا منزل محمود المغربي وهو أحد عناصر كتائب شهداء الأقصى, التنظيم المسلح التابع لحركة فتح. وأوضح الشهود أن الانفجار ألحق أضرارا بثلاثين منزلا مجاورا.
من جهة أخرى أصيب فلسطينيان بجروح مساء الاثنين خلال تبادل إطلاق نار مع جنود إسرائيليين بالقرب من الخليل في الضفة الغربية, بحسب ما قالت مصادر طبية. ونقل الجريحان إلى مستشفى في المدينة حيث اعتبرت المصادر إصابتهما "طفيفة". وأدى تبادل إطلاق النار أيضا إلى اندلاع حريق في محطة للوقود.
وفي مخيم طولكرم عثر على جثة فلسطيني استشهد ضربا بالحجارة وبالهري في منزله وأتهم مسؤول في حركة فتح الجيش الإسرائيلي بقتل عبد الرحمن عطار (54 سنة) الذي كان يقيم بمفرده.

ياسر عرفات
واشنطن تضغط على إسرائيل
على الصعيد السياسي رحبت الولايات المتحدة بقرار إسرائيل رفع الحظر المفروض على مغادرة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات لرام الله وطالبت بالسماح له بالتوجه إلى بيروت في وقت لاحق من الشهر الجاري لحضور قمة عربية مقررة.
وقال ريتشارد باوتشر المتحدث باسم وزارة الخارجية "نعتقد أن الإسرائيليين يجب أن ينظروا باهتمام لمسألة سفر السيد عرفات ويحددوا ما في مصلحتهم".
وأضاف باوتشر أن الولايات المتحدة رأت إشارات من إسرائيل على أنها ربما تكون مستعدة لقبول مراقبين أميركيين لمراقبة وقف لإطلاق النار بين الإسرائيليين والفلسطينيين. لكن باوتشر قال إنه لا يوجد مراقبون يقفون على أهبة الاستعداد للتوجه إلى الشرق الأوسط وإن من السابق لأوانه التكهن بعددهم وما سيفعلونه.

المصدر : الجزيرة + وكالات