تجمع حوالي 250 من المدرسين العاطلين عن العمل في البحرين صباح اليوم وسط الحي التجاري في المنامة وساروا إلى مقر الحكومة حيث التقى وفد منهم رئيس الوزراء الشيخ خليفة بن سلمان آل خليفة.

وقال محمد ميرزا الناطق الرسمي باسم لجنة دعم المدرسين العاطلين عن العمل التي نظمت المسيرة إن "ما يأمله ألف خريج عاطل محروم من حقه الطبيعي هو إقرار خطة معالجة فورية وكاملة تأخذ في الاعتبار ظروفهم القاسية بانتظار حلول مؤجلة أو مجزأة".

وأضاف أن اللقاء الذي عقده ممثلو هؤلاء العاطلين عن العمل مع رئيس الوزراء "إيجابي للغاية", موضحا أن الشيخ خليفة أبدى "تفهمه الكامل" لمشكلة المدرسين العاطلين عن العمل. وقد قام الوفد بتسليم رئيس الوزراء البحريني ملفا كاملا بأسماء العاطلين عن العمل من المدرسين, يتضمن عرضا لمشاكلهم وأوضاعهم ومقترحات أعدتها اللجنة لحل هذه المشاكل.

ونقل ميرزا عن رئيس الوزراء البحريني تأكيده أن الحكومة تسعى لإيجاد سبعة آلاف وظيفة في القطاع الحكومي العام المقبل وتعمل جاهدة على حل مشكلات المدرسين العاطلين عن العمل والعاطلين عن العمل بشكل عام.

وكانت حكومة البحرين أعلنت في مايو/أيار الماضي تخصيص 25 مليون دينار بحريني (حوالي 66 مليون دولار) لحل مشكلة البطالة عبر برامج تدريب وتأهيل وصرف مساعدات شهرية للعاطلين لمدة ستة أشهر.

ويؤكد أعضاء في مجلس الشورى (المعين) أن عدد العاطلين عن العمل في البحرين يتراوح بين عشرين وثلاثين ألفا. لكن وزارة العمل أعلنت أن عدد العاطلين عن العمل الذين تم تسجيلهم حتى أبريل/نيسان الماضي بلغ 9670 عاطلا.

وقد بدأت وزارة العمل في مايو/أيار الماضي صرف مساعدات للعاطلين من مستحقي المعونة الشهرية التي أعلنتها الحكومة وتبلغ 70 دينارا (حوالي 185 دولارا) للأعزب ومائة دينار (حوالي 265 دولارا) للمتزوج، إلا أن تظاهرات العاطلين عن العمل استمرت طيلة الشهور الماضية.

المصدر : وكالات