الأمم المتحدة تنتقد الإمارات لترحيلها 750 أفغانيا
آخر تحديث: 2002/2/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/27 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/15 هـ

الأمم المتحدة تنتقد الإمارات لترحيلها 750 أفغانيا

عدد من الأفغان في مدينة العين يستمعون لنشرة الأخبار عن تداعيات الأمور المتعلقة ببلدهم (أرشيف)
انتقدت المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الإمارات العربية وبالتحديد سلطات إمارة دبي لقيامها فجأة بترحيل 750 أفغانيا إلى وطنهم الذي يفتقر للاستقرار. وقال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين كريس يانوفسكي في بيان صحفي إن هذا الوقت غير مناسب لأن تقوم أي دولة بترحيل أفغان. وأضاف "إننا نشعر بالقلق بشأن ظروف الترحيل الجماعي ونراجع هذه الأوضاع مع السلطات".

وقال يانوفسكي إنه لم يسمح للمفوضية العليا بالاجتماع مع هؤلاء الرجال قبل نقلهم جوا إلى كابل على متن طائرتي بوينغ 747 يوم السبت الماضي. وأضاف "وبدون الاجتماع مع الأشخاص الذين تم ترحيلهم قسرا مثل هؤلاء فإنه لا يمكن التأكد مما إذا كان هناك بينهم بعض الأفراد الذين لديهم بواعث قلق فيما يتعلق بحقوق الإنسان أو حماية اللاجئين".

وكان هؤلاء ضمن 2500 أفغاني سجنوا لأكثر من عام بعد أن تبين أنهم يقيمون في دولة الإمارات العربية المتحدة بطريقة غير قانونية حسبما ذكرت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين. وقال المتحدث باسم المفوضية بيتر كيسلر "طلبنا مرات عديدة الاجتماع مع هؤلاء الأفغان لمعرفة ما إذا كانوا يريدون طلب حق اللجوء". ووفقا للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين -ومقرها جنيف- فإن إيران وباكستان تأويان 3.5 ملايين أفغاني استقبلهم البلدان على مدى سنوات عديدة، كما قامت طهران وإسلام آباد بترحيل ألف أفغاني حتى الآن هذا العام.

متطوع إماراتي يقوم بترتيب المساعدات المتبرع بها لصالح الشعب الأفغاني داخل خيمة تابعة لجمعية الهلال الأحمر في رأس الخيمة (أرشيف)
وتقول المفوضية إنه من السابق لأوانه حث الأفغان على العودة إلى وطنهم الذي تسوده المخاطر حيث أطاح التحالف الذي قادته الولايات المتحدة في الحرب ضد الإرهاب بحركة طالبان الحاكمة في العام الماضي. وقالت المفوضية إن الاقتصاد والزراعة في أفغانستان في حالة بالغة السوء بعد عقود من الصراع والجفاف. وحذرت منظمة هيومان رايتس ووتش التي تتخذ من نيويورك مقرا لها من أي ترحيل متسرع إلى أن تصبح الأوضاع أكثر أمانا في أفغانستان.

وتأمل المفوضية أن يعود نحو 1.2 مليون أفغاني إلى وطنهم بموجب برنامج للعودة الاختيارية تشرف عليه المفوضية في وقت لاحق هذا العام. وتزمع المفوضية يوم الجمعة فتح أول مركز تابع لها في تارتابيك القريبة من بيشاور في باكستان حيث يمكن للاجئين تسجيل أسمائهم للعودة مع تلقي مساعدات.

المصدر : رويترز