مصرع 11 شخصا في قتال بين فصيلين متنازعين بمقديشو
آخر تحديث: 2002/2/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/12/13 هـ

مصرع 11 شخصا في قتال بين فصيلين متنازعين بمقديشو

قتل 11 شخصا وجرح 26 في معارك اندلعت بين فصيلين صوماليين بجنوب غرب العاصمة مقديشو. وذكر شهود عيان أن القتال اندلع بين مقاتلين تابعين لزعيم الحرب موسى سودي يلاهو وحليفه السابق عمر محمود محمد الذي وقع اتفاقا مع الحكومة الانتقالية أواخر العام الماضي.

وقد استخدم المقاتلون -وهم من عشيرة أبقال- في المعارك التي دارت بمنطقة ميدينا بجنوب غرب مقديشو الرشاشات والأسلحة الآلية الخفيفة ومدافع الهاون، ومن بين القتلى أربعة مسلحين وسبعة مدنيين. وأشار شهود عيان إلى أن زعيم الحرب يلاهو أرسل المزيد من التعزيزات العسكرية من معقله في شمالي مقديشو إلى منطقة القتال.

وكان قتالا عنيفا اندلع بين الحليفين السابقين والمسؤولين في المؤتمر الصومالي الموحد والتحالف لإنقاذ الصومال في أوخر ديسمبر/ كانون الأول العام الماضي وأسفر عن مقتل 20 شخصا بعد توقيع فصيل عمر محمود محمد اتفاق سلام مع حكومة الرئيس عبدي قاسم صلاد حسن وهو الأمر الذي عارضه يلاهو.

ورغم تشكيل حكومة وطنية انتقالية في الصومال عام 2000 فإن البلاد مازالت تفتقر إلى سلطة مركزية فعلية منذ سقوط نظام محمد سياد بري في يناير/كانون الثاني 1991.

وتسيطر الحكومة الانتقالية على جزء من العاصمة مقديشو وضواحيها في حين تسيطر الفصائل المسلحة المعارضة للحكومة وأغلبها أعضاء في المجلس الصومالي للإصلاح والمصالحة المدعوم من إثيوبيا وبينهم فصيل يلاهو على مناطق واسعة من البلاد.

المصدر : الفرنسية