مقتل ستة في مذبحة جديدة في الجزائر
آخر تحديث: 2002/2/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/2/10 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/11/28 هـ

مقتل ستة في مذبحة جديدة في الجزائر

جثمان عنتر الزوابري
قتل ستة أشخاص وأصيبت سيدة بجروح في مذبحة جديدة جنوبي الجزائر العاصمة.

وقالت قوات الأمن الجزائرية إن جميع الضحايا أعضاء في عائلة واحدة، ووقعت المذبحة عندما اقتحم مسلحون الليلة الماضية منزلا في قرية بوقرة بالقرب من بوفاريك التي تبعد 35 كلم جنوبي العاصمة.

يذكر أن السلطات الجزائرية درجت على تحميل الجماعات الإسلامية المسلحة مسؤولية هذا النوع من الهجمات.

وتأتي المذبحة الجديدة بعد يوم من مقتل زعيم الجماعة الإسلامية المسلحة البارز عنتر الزوابري مع اثنين من رفاقه بأيدي قوات الأمن الجزائرية في منطقة بوفاريك.

ويخوض الزوابري وجماعته منذ عام 1996 حربا دامية ضد النظام العسكري في الجزائر، وقد تحدثت تقارير سابقة عن مقتله وتبين عدم صحتها بعد ذلك، لكنها المرة الأولى التي تعلن فيها الحكومة رسميا مقتله. وتنسب أجهزة الأمن الجزائرية إلى الجماعة الإسلامية المسلحة أعمال عنف ذهب ضحيتها العشرات من المدنيين.

وترفض المجموعة الإسلامية المسلحة وكذلك الجماعة السلفية للدعوة والقتال بزعامة حسن خطاب -ولا تزالان تعملان في الجزائر- خطة الوئام المدني التي أطلقها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

المصدر : الفرنسية