محمد حسين فضل الله
حذر المرجع الشيعي في لبنان محمد حسين فضل الله من أن القواعد العسكرية الأميركية في دول الخليج تمثل تهديدا لشعوب المنطقة ومستقبلها وأن هدفها الحقيقي هو السيطرة على الخليج وثرواته بعد السيطرة على أفغانستان.

ووصف فضل الله في ندوته الأسبوعية هذه القواعد بالنموذج الجديد للاحتلال. وأكد أن واشنطن تسعى لإرغام شعوب المنطقة على التعايش مع هذا النوع من الاحتلال كوسيلة لفرض ثقافتها العسكرية والتحكم بالنفط وبكل امتداداته الاقتصادية والسياسية وباستخدامه كسلاح اقتصادي وسياسي ضد أوروبا واليابان والصين وغيرها.

وأضاف "أن هذه القواعد لا تمثل تهديدا لشعوب المنطقة فحسب، بل تمثل تهديدا صارخا لأوروبا ومصالحها وللسلام العالمي الذي يتعرض خلال هذه المرحلة لمؤامرة بشعة بحيث تقبض الإدارة الأميركية على مفاصله فتمنعه من الحركة إلا على أساس مصالحها وتعمل على إسقاطه وتعميم الفوضى في العالم عندما تقتضي المصلحة الأميركية ذلك".

وخلص إلى القول إن الهجوم المتوقع على العراق لن يكون نهاية المطاف في هذا المشروع الأميركي المتحرك الساعي للسيطرة على العالم سياسيا واقتصاديا.

المصدر : الفرنسية