شهيد فلسطيني في اقتحام إسرائيلي لبيت لاهيا
آخر تحديث: 2002/12/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/12/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/27 هـ

شهيد فلسطيني في اقتحام إسرائيلي لبيت لاهيا

طابور من دبابات الاحتلال أثناء توغل سابق في بيت لاهيا
ــــــــــــــــــــ
30 دبابة وناقلة جند مدرعة إسرائيلية تساندها مروحيتان عسكريتان من طراز أباتشي تتوغل في بيت لاهيا تحت جنح الظلام
ــــــــــــــــــــ

أنان يطلب رسميا من إسرائيل فتح تحقيق شامل حول ملابسات مقتل مسؤول دولي برصاص جنود الاحتلال في جنين قبل 8 أيام
ــــــــــــــــــــ

انسحبت قوات الاحتلال من بلدة بيت لاهيا شمالي قطاع غزة بعد ثلاث ساعات من اقتحامها بالدبابات والآليات التي تدعمها المروحيات. وأعلنت مصادر أمنية فلسطينية أن فلسطينيا استشهد وجرح ثمانية آخرون بالرصاص خلال الاقتحام. وأفاد شهود عيان أن الآليات أطلقت وابلا من النيران المكثفة لدى دخولها المنطقة. كما قامت قوات الاحتلال بتفجير ثلاثة منازل تعود لفدائيين فلسطينيين ومن تصفهم بأنهم مطلوبون.

وقال مصدر فلسطيني إن محمود صالح الوزاني وهو مدني (32 عاما) استشهد برصاص القوات الإسرائيلية أثناء انسحابها من بيت لاهيا.

فلسطينيون يودعون أحد شهدائهم في قطاع غزة (أرشيف)
وكان الشهود أكدوا أن نحو 30 دبابة وناقلة جند مدرعة تساندها مروحيتان عسكريتان من طراز أباتشي الأميركية الصنع اقتحمت بيت لاهيا في جنح الليل وأن مكبرات الصوت الخاصة بالمساجد كانت تنادي على المقاتلين الفلسطينيين. وسمع دوي إطلاق نار من الموقع.

فتح تحقيق
من جانب آخر طلبت الأمم المتحدة رسميا من إسرائيل فتح تحقيق شامل حول ملابسات وظروف مقتل مسؤول بريطاني في المنظمة الدولية برصاص جنود إسرائيليين قبل ثمانية أيام ومعاقبة المسؤولين عن ذلك.

وقال ناطق رسمي بلسان الأمم المتحدة إن الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان وجه رسالة شديدة اللهجة إلى رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون أعرب فيها عن غضبه بسبب مصرع إيان هوك -الذي كان موظفا لدى المنظمة- وطالب بإنزال العقوبة بأولئك الذين ارتكبوا حادث القتل.

من جانبه قال متحدث باسم الخارجية الإسرائيلية إنه من المحتمل أن ينتهي تحقيق في مقتل هوك في غضون الأيام القليلة القادمة.

جثة البريطاني إيان هوك
وكان هوك (54 عاما) يعمل مديرا للبرامج في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين التابعة للأمم المتحدة (أونروا) قد قتل برصاص قوات الاحتلال في مقره الوكالة بجنين بعدما أصيب بطلق ناري واحد في ظهره. واعترفت إسرائيل بأن أحد جنودها قتل هوك ولكنها زعمت أن مسلحين فلسطينيين كانوا يلتجؤون في مقر الوكالة وقت الحادث وهو ما رفضته أونروا.

السلطة تنفي إجراء حوار
وعلى الصعيد السياسي نفى وزير الثقافة والإعلام الفلسطيني ياسر عبد ربه ما تردد عن اعتزام السلطة الفلسطينية إجراء محادثات اليوم الأحد في مصر مع ممثلين عن حزب العمل الإسرائيلي وقيادته الجديدة.

كما نفى يوسي كاتس النائب في حزب العمل والموجود حاليا في مصر نيته الاجتماع مع مسؤولين فلسطينيين في القاهرة. وأوضح أن تزامن زيارته للقاهرة أثناء وجود وزير الحكم المحلي الفلسطيني صائب عريقات بها مجرد صدفة.

في الوقت نفسه دعا عريقات عقب لقائه وزير الخارجية الأردني مروان المعشر في تصريحات بعمان المجتمع الدولي إلى التدخل لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني والإفراج عن معتقلين تتهمهم إسرائيل بالضلوع بتفجيرات تستهدف مصالحها.

من جانبه قال المعشر إن "التدهور الأمني الخطير الذي تشهده الضفة الغربية وقطاع غزة يؤكد أهمية التشاور حول السبل الكفيلة لإخراج المنطقة من هذه الأزمة".

المصدر : الجزيرة + وكالات