الكويت تحتاج لشهرين للتحقق من أرشيفها الوطني
آخر تحديث: 2002/11/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/28 هـ

الكويت تحتاج لشهرين للتحقق من أرشيفها الوطني

جندي عراقي يحرس قرب شاحنات محملة بالأرشيف الوطني الكويتي أثناء عملية التسليم (أرشيف)
قالت الكويت إنها بحاجة إلى شهرين لتتأكد ما إذا كانت وثائق أرشيفها الوطني التي أعادها العراق إليها مؤخرا أصلية أم لا.

وقال مصدر بوزارة الخارجية إن فحص هذه الوثائق التي استولى عليها العراق أثناء اجتياحه للكويت مازال مستمرا، مشيرا إلى أن الفحص سيستغرق نحو شهرين للتحقق مما إذا كانت هذه الوثائق بالفعل هي التي سلبت إبان الاجتياح العراقي.

وأوضح المصدر أن للكويت "أشياء كثيرة بيد العراق ونأمل تسلمها.. إننا لا نستطيع القول ما إذا كان ما تسلمناه هو كل أرشيفنا الوطني". وكان العراق قد أعلن الأربعاء الماضي أنه أكمل إعادة الوثائق الكويتية.

وبدأت عملية التسليم يوم 20 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي في المنطقة المنزوعة السلاح التي تراقبها الأمم المتحدة على طول الحدود العراقية الكويتية. وكان وزير الإعلام الكويتي أحمد الفهد الصباح قد ذكر الثلاثاء الماضي أن الوثائق التي أعيدت إلى الكويت حتى ذلك اليوم لم تكن تخص الأرشيف الوطني الحقيقي.

ومن جانبه قال العراق إن إعادته لهذه الوثائق تجيء في إطار اتفاق تم التوصل إليه برعاية الأمم المتحدة وبمشاركة جامعة الدول العربية، وتمثل أيضا التزام بغداد بتعهداتها التي قطعتها على نفسها أثناء القمة العربية في مارس/ آذار الماضي.

ورغم اعتبار إعادة الأرشيف الوطني الكويتي أمرا مهما، فإن الكويت تقول إن الأكثر أهمية هو التعرف على مصير نحو 600 كويتي فقدوا منذ حرب الخليج التي اندلعت عام 1991، وتؤكد الحكومة الكويتية أنهم محتجزون في العراق.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: