نصر الله يحذر من مخطط أميركي صهيوني للتقسيم
آخر تحديث: 2002/11/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/25 هـ
اغلاق
خبر عاجل :نائب الرئيس الأميركي سيتوجه إلى الشرق الأوسط في 14 يناير/كانون الثاني القادم
آخر تحديث: 2002/11/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/25 هـ

نصر الله يحذر من مخطط أميركي صهيوني للتقسيم

حسن نصر الله يخطب في الاحتفال اليوم
نظم حزب الله احتفاله السنوي بيوم القدس في مدينة النبطية جنوبي لبنان اليوم وسط حضور رسمي ملحوظ تمثل في مشاركة العديد من المسؤولين اللبنانيين.

وانتقد الأمين العام للحزب الشيخ حسن نصر الله بشدة -في كلمة أمام أكثر من أربعة آلاف شخص شاركوا في الاحتفال- السياسة الأميركية في المنطقة ومساندتها لإسرائيل. وحذر نصر الله من لعب الأميركيين والإسرائيليين على الاختلافات الطائفية في دول المنطقة والسعي إلى إعادة تقسيمها. وأكد على أن كل ما يقوم به الحزب ضد إسرائيل هو دفاع عن النفس.

وركز نصر الله في خطابه على الخطر الأميركي الصهيوني "لخلق الفتنة". وقال "إن الإدارة الأميركية وظيفتها مع الصهيونية أن تفتح نزاعات بين السنة والشيعة وإثارة التحريض والحساسيات، مضيفا أنها "تريد أن ينقسم المسلمون على المسيحيين والمسيحيون على الإسلام والسنة على الشيعة والعرب على غير العرب". وحذر من أنه "في ظل الانقسامات تتحقق أحلام أميركا وإسرائيل" مضيفا "أن الإدارة الأميركية والكيان الصهيوني يعملان على تفتيت ما تبقى من القوى في أمتنا".

وتظاهر رجال حزب الله في عرض أقيم بهذه المناسبة تحت أمطار غزيرة في شوارع النبطية على بعد 70 كلم جنوب شرق بيروت و20 كلم عن الحدود مع إسرائيل، وقد شهده العديد من الشخصيات التي تمثل أبرز الأحزاب اللبنانية وسفير إيران في بيروت.

لقطة من العرض العسكري لحزب الله
واستغرق العرض العسكري لثلاث فرق من المقاومة الإسلامية وهي الجناح المسلح لحزب الله، ثلاث ساعات. كما سار مئات الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين خمس إلى تسع سنوات في زي عسكري ولكن من دون أسلحة على غرار الرجال الذين شاركوا في المسيرة. وخصص نصف الساعة الأخير من الاحتفال لعرض القوات الخاصة لقوات المقاومة الإسلامية من عناصر المقاتلين "المرشحين للاستشهاد" والذين قاموا بتمارين على ارتفاع أكثر من 50 مترا عن الأرض.

ونشر الحزب تعزيزات أمنية كبيرة أثناء الاحتفال حيث كانت المنصة الرسمية محمية بزجاج مدرع ضد الرصاص فيما سدت كل منافذ الشارع الرئيسي الذي جرى فيه الاحتفال. ويقام "يوم فلسطين" سنويا منذ عام 1979 في آخر جمعة من شهر رمضان وذلك تلبية لنداء من مؤسس الجمهورية الإسلامية في إيران آية الله الخميني.

المصدر : الفرنسية