حماس تتبنى عملية القدس وإسرائيل تعتقل أقارب منفذها
آخر تحديث: 2002/11/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/11/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/9/17 هـ

حماس تتبنى عملية القدس وإسرائيل تعتقل أقارب منفذها

رجال الإنقاذ يستخرجون جثث القتلى من الحافلة

ــــــــــــــــــــ
وزير الحكم المحلي الفلسطيني يحمل حكومة شارون مسؤولية استمرار العمليات الفدائية
ــــــــــــــــــــ

قوات الاحتلال تتوغل في بيت لحم وتشن حملة دهم واعتقالات بعد توغلها بخان يونس وجنوبي قطاع غزة
ــــــــــــــــــــ

أعلنت كتائب عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس مسؤوليتها عن عملية القدس الغربية التي وقعت صباح اليوم داخل حافلة للركاب والتي أسفرت عن مقتل 11 إسرائيليا وإصابة حوالي 40 آخرين بجروح.

وكانت سلطات الاحتلال قد أعلنت أن الفدائي الفلسطيني الذي نفذ العملية يدعى نائل أبو هليل (26 عاما) من بلدة دورا قضاء الخليل جنوبي الضفة الغربية. وقالت مصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال اعتقلت شقيق الشهيد أبو هليل وابن عمه.

وقد أشادت حركتا المقاومة الإسلامية (حماس) والجهاد الإسلامي بالعملية، وقالتا إنها تأتي في إطار الرد على الجرائم الإسرائيلية بحق الشعب الفلسطيني.

عبد العزيز الرنتيسي
وقال الدكتور عبد العزيز الرنتيسي القيادي بحركة حماس في اتصال مع الجزيرة إن مثل هذه العمليات أجبرت بعض المسؤولين الإسرائيليين على المطالبة بخروج قوات الاحتلال من الضفة والقطاع. وشدد على ضرورة استمرار مثل هذه العمليات للانتقام من قوات الاحتلال لاستمرارها في تنفيذ جرائمها ضد الفلسطينيين، مشيرا إلى أن الاحتجاجات والتنديدات لن تجدي نفعا مع إسرائيل.

ونفى الرنتيسي أن تخلق مثل هذه العمليات انقسامات وسط الشارع الفلسطيني، وأكد أن غالبية الشعب يؤيدونها، مشيرا إلى أن الفلسطينيين في حالة دفاع عن النفس ضد المذابح التي يرتكبها جيش الاحتلال بحق الشعب الفلسطيني.

ومن جهته قال محمد الهندي القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي إن هذه العملية تأتي في إطار "مواجهة الاحتلال وجرائمه". وأضاف أن الحركة لا تضمن الأمن لأحد في المنطقة "ما لم يحصل الشعب الفلسطيني على حقوقه ويضمن أمنه".

وأكد الهندي استمرار المقاومة "طالما بقي الاحتلال", موضحا أن إسرائيل "تسوق من أجل خداع الرأي العام العالمي بأن اعتداءاتها هي رد فعل على العمليات الفلسطينية في حين أن سياستها الوحيدة والواضحة هي إبادة الشعب الفلسطيني".

دعوة مجلس الأمن

صائب عريقات
وقد دعت القيادة الفلسطينية مجلس الأمن الدولي إلى عقد جلسة طارئة لاتخاذ قرار بوقف إطلاق النار بين الفلسطينيين والإسرائيليين بعد عملية القدس الفدائية، وأدانت في الوقت نفسه "قتل المدنيين سواء كانوا فلسطينيين أم إسرائيليين".

وأنحى وزير الحكم الفلسطيني صائب عريقات في تصريحات صحفية باللائمة على رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون, قائلا إن حكومته اليمينية سدت الطريق أمام مباحثات السلام منذ تولت السلطة قبل 20 شهرا.

كما أدان الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير اليوم العملية الفدائية, لكن بوش قال إنه سيواصل العمل من أجل السلام.

توغل إسرائيلي
وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد توغل فجر اليوم لفترة قصيرة في بيت لحم واعتقل عددا من الفلسطينيين قبل ساعات من وقوع العملية الفدائية. وقال شهود إن دبابة وعدة سيارات جيب إسرائيلية دخلت صباح اليوم الخميس مدينة بيت لحم التي يشملها الحكم الذاتي الفلسطيني جنوبي الضفة الغربية.

قوات الاحتلال تعتقل عددا من الفلسطينيين خلال توغلها فجر اليوم في بيت لحم
وتوغلت قوات الاحتلال مسافة كيلومتر واحد تقريبا في المدينة, واعتقلت ثلاثة أشقاء فلسطينيين وثلاثة اشقاء آخرين من عائلة ثانية, بحسب ما أفاد مسؤولون فلسطينيون.

لكن ناطقة باسم جيش الاحتلال قالت إن ناشطين ينتميان إلى حركة فتح اعتقلا أثناء عملية في بيت لحم نفذها جنود وعناصر من جهاز شين بيت. وأضافت الناطقة أن الفلسطينيين المعتقلين هما سيد نوارة وكامل عيسى, لكنها رفضت إعطاء المزيد من التفاصيل عن العملية.

وكانت قوات الاحتلال قد انسحبت من بيت لحم في أغسطس/آب الماضي بعد إبرام اتفاق أمني تعهد الفلسطينيون بموجبه بوقف العمليات الفدائية ضد الإسرائيليين التي تشن انطلاقا من هذه المدينة.

وتوغلت عشرات الدبابات الإسرائيلية فجر اليوم وسط إطلاق كثيف للنيران من محاور عدة في أربع بلدات شرقي خان يونس وجنوبي قطاع غزة, وأعادت احتلال ثلاث منها بالكامل بتغطية من المروحيات.

وقال المصدر الأمني إن "عشرات الدبابات برفقة جرافات عسكرية عدة وبتغطية من مروحيات أباتشي العسكرية اقتحمت من ثلاثة محاور على الأقل بلدات عبسان الكبيرة وخزاعة وبني سهيلة شرقي خان يونس, وتمركزت على المفترقات الرئيسية والفرعية قبل أن تعيد احتلالها بالكامل".

من جهة ثانية أوضح مصدر أمني وشهود أن "الدبابات الإسرائيلية المحيطة بمستوطنة نتساريم جنوبي غزة فتحت النار بكثافة, وأطلقت قذائف مدفعية عدة بعدما تقدمت عشرات الأمتار تجاه منطقة الشيخ عجلين المجاورة". ولم يبلغ المصدر عن وقوع إصابات.

المصدر : الجزيرة + وكالات