إدريس ديبي
أنهى الرئيس التشادي إدريس ديبي زيارة قصيرة إلى ليبيا اليوم أجرى خلالها محادثات مع الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي.

ولم يدل الرئيس التشادي بأي تصريح لدى مغادرته، واكتفت وكالة الأنباء الليبية بالقول إن اللقاء تناول الوضع في أفريقيا ووسائل تعزيز السلام والاستقرار في القارة.

وتأتي زيارة الرئيس التشادي بعد أقل من أسبوعين على وفاة زعيم الحركة من أجل العدالة والديمقراطية يوسف توغويمي في طرابلس يوم 24 سبتمبر/أيلول الماضي بعد إصابته بجروح إثر انفجار لغم في تيبستي شمالي البلاد.

وتعتبر تشاد توغويمي عقبة في وجه الوساطة التي تقوم بها ليبيا بين الحكومة والمتمردين. وأبدا الطرفان بعد وفاته استعدادهما لاستئناف المحادثات التي انطلقت في يناير/كانون الثاني الماضي.

لكن المتمردين هاجموا الخميس الماضي مطار فايا -ممر العبور إلى تيبستي- مما أسفر عن مقتل 20 شخصا في صفوف القوات الحكومية التشادية وتدمير ثلاث طائرات كانت على الأرض حسب رواية المتمردين. وانتقد الرئيس التشادي الهجوم ووصفه بالعمل الإرهابي، وقال إنه سيقاتل كل الذين يرفضون اليد التي تمتد من أجل السلام.

المصدر : الفرنسية