كتائب شهداء الأقصى تنعى عبيات وتدعو إلى الثأر
آخر تحديث: 2002/10/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :العبادي يأمر بإخراج كل الفصائل المسلحة من كركوك وفرض الأمن في المدينة
آخر تحديث: 2002/10/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/8/8 هـ

كتائب شهداء الأقصى تنعى عبيات وتدعو إلى الثأر

أحد رفاق الشهيد محمد عبيات يبكيه عقب استشهاده

أعلنت مصادر فلسطينية استشهاد عضو قيادي في كتائب شهداء الأقصى بانفجار وقع داخل قمرة هاتف قرب مدينة بيت لحم بالضفة الغربية. وقال شهود فلسطينيون إن الشهيد -محمد حسين عبيات (25 عاما)- لقي مصرعه جراء انفجار وقع أثناء قيامه بإجراء اتصال من هاتف عمومي قرب مستشفى في بيت جالا التي تقع على مشارف بيت لحم. وقال مسؤولو المستشفى إن الانفجار وقع بعد قليل من قيام عبيات بنقل أمه المريضة للمستشفى لتلقي العلاج.

من جانبها أكدت كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح في بيان أن محمد حسين عبيات أحد عناصرها ودعت إلى الثأر له "في الأراضي المحتلة عام 1948 أو المحتلة عام 1967". وقال بيان كتائب الأقصى إن الكتائب باتت في "حل من كافة الاتفاقات والالتزامات تجاه أي كان". وأضاف البيان "سنرد بكل قوة ولن يكون هنالك أية خطوط حمراء فكل المواقع الصهيونية سواء كانت في الأراضي المحتلة عام 1948 أو المحتلة عام 1967 ستكون هدفا لعملياتنا الفدائية". كما توجه البيان إلى السلطة الفلسطينية قائلا "نقول للسلطة إن الصهاينة على الرغم من التزامكم بما يسمى اتفاق غزة-بيت لحم أولا, قد نقضوا معكم العهد وأثبتوا من جديد أن لا عهد لهم".

وفي تطور سابق قال مصدر أمني فلسطيني إن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت في الضفة الغربية ثلاثة من نشطاء الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بينهم مسؤول رفيع.

وأوضح المصدر نفسه أن قوات الاحتلال اعتقلت في رام الله خالد بكر -العضو في المكتب السياسي للجبهة- إضافة إلى عنصر آخر لم تكشف هويته، كما اعتقلت في الخليل عضو الجبهة محمد أبو عايشة.

كريس باتن

باتن في مصر والأردن
وسياسيا أفادت مصادر رسمية أن المفوض الأوروبي لشؤون العلاقات الخارجية كريس باتن وصل مساء أمس الأحد إلى القاهرة حيث سيلتقي الرئيس المصري حسني مبارك اليوم الاثنين.

وأعلن باتن للصحافيين لدى وصوله أن محادثاته في القاهرة ستتناول "سبل استئناف المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين وإعادة عملية السلام إلى سكتها". وقد اتهم المفوض الأوروبي عقب وصوله القاهرة إسرائيل بعدم الامتثال لكثير من قرارات الأمم المتحدة التي كان يمكن أن تؤدي إلى السلام مع الفلسطينيين لو أن الدولة العبرية تقيدت بها كما قال. وقال باتن في القاهرة في ختام لقاء مع وزير الخارجية المصري أحمد ماهر إن "إسرائيل لا تمتثل لكثير من قرارات مجلس الأمن الدولي".

حكومة طوارئ
وعلى صعيد آخر ترأس الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في رام الله اجتماعا للجنة المركزية لحركة فتح في إطار مشاوراته لتشكيل حكومة جديدة سيتم إعلانها خلال عشرة أيام وفقا لما ذكره مستشاره نبيل أبو ردينة.

وقال أبو ردينة إن الاجتماع بحث المسائل المتعلقة بتشكيل الحكومة الجديدة والوضع الداخلي، كما تطرق للأوضاع في الأراضي الفلسطينية "في ضوء استمرار التصعيد العدواني الإسرائيلي".

ياسر عرفات
وأوضح أن عرفات سيترأس اليوم الاثنين اجتماعين منفصلين للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومجلس الوزراء كما سيجتمع مع شخصيات وطنية وقيادية، دون تقديم إيضاحات إضافية.

وعلمت الجزيرة أن عرفات يفكر في إقامة حكومة طوارئ وهو ما يعفيه من طرح الحكومة الجديدة على المجلس التشريعي لنيل الثقة.

وكان المجلس التشريعي قد عقد دورة استثنائية في السادس من أكتوبر/تشرين الأول الجاري في رام الله أمهل خلالها عرفات شهرا لتشكيل حكومة جديدة, بعد أن طلب الرئيس الفلسطيني مهلة جديدة.

ومن جانب آخر نفى وزير الحكم المحلي الفلسطيني صائب عريقات أن يكون هناك أي ترتيب لعقد لقاء بينه وبين وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز خلافا لما نقلته الإذاعة الإسرائيلية.

وكانت الإذاعة الإسرائيلية قد ذكرت أمس أن إسرائيل ستستأنف خلال الأسبوع المقبل محادثات مع الفلسطينيين بشأن نقل أموال السلطة الفلسطينية المجمدة "والإجراءات الهادفة إلى التخفيف من معاناة الفلسطينيين في الضفة والقطاع".

ورجحت الإذاعة أن يلتقي بيريز ووزير الاتصالات روفين ريفلين خلال الأيام القليلة القادمة بوفد فلسطيني يترأسه عريقات. يشار إلى أن هذه الأموال تمثل أساسا ضريبة القيمة المضافة والرسوم الجمركية المفروضة على المنتوجات المستوردة إلى الأراضي الفلسطينية عبر إسرائيل.

المصدر : الجزيرة + وكالات