تأجيل قمة بيروت يومين وموسى يزور 6 دول عربية
آخر تحديث: 2002/1/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/25 هـ

تأجيل قمة بيروت يومين وموسى يزور 6 دول عربية

قال مسؤولون لبنانيون اليوم إن جامعة الدول العربية قررت تأجيل موعد انعقاد قمتها الدورية في بيروت ليومين لتجنب تضاربها مع أعياد عاشوراء التي تصادف الموعد المقرر للقمة يومي 25 و26 مارس/ آذار المقبل. ويجري مسؤولو الجامعة محاولات لتخطي أزمة معارضة شيعية لبنانية لمشاركة الزعيم الليبي في القمة.

وشهد الترتيب للقمة جدلا سياسيا بشأن مشاركة الزعيم الليبي معمر القذافي في أعمالها بعد معارضة الجماعات الشيعية اللبنانية التي تتهمه بالمسؤولية عن اختفاء أحد قياداتها قبل 23 عاما في طرابلس. وقالت هذه الجماعات إنها لن تسمح بمشاركة القذافي إلا بعد أن يعلن مصير الإمام موسى الصدر الذي اختفى أثناء زيارة إلى ليبيا عام 1978، وسيصل وزراء الخارجية العرب إلى بيروت يوم الرابع والعشرين من مارس/ آذار لعقد لقاء تحضيري في اليوم التالي من المفترض أن يمهد لقمة الزعماء.

وانتقد الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى موقف الجماعات الشيعية مشيرا إلى أن بيروت يجب أن تفتخر باستضافة القمة. ومن جهتها هددت ليبيا بعدم المشاركة في القمة ودعت لنقل المؤتمر إلى مقر الجامعة العربية في القاهرة لدواع أمنية.

وتقول ليبيا إن الصدر اختفى بعد أن غادرها متوجها إلى إيطاليا، لكن محكمة إيطالية قالت إن قدمه لم تطأ البلاد. وأرسلت ليبيا وفودا إلى بيروت ودمشق العام الماضي في محاولة لحل الأزمة، لكنها لم تحرز نجاحا على ما يبدو.

وقد بحث موسى مع وزير الوحدة الأفريقية الليبي عبد السلام التريكي اعتراض بلاده على عقد القمة العربية في بيروت. وعقب المباحثات التي أجريت في مطار القاهرة وحضرها وزير الدولة للشؤون الخارجية المغربي محمد بن عيسى قال موسى للصحفيين إنه بحث مع التريكي وبن عيسى الموقف الليبي.

الرئيس اللبناني إميل لحود مع الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى في بيروت (أرشيف)
وتوجه موسى إلى الرياض في مستهل جولة تشمل ست دول عربية وتهدف إلى احتواء الأزمة. وتوقف التريكي في القاهرة وهو في طريقه إلى الخرطوم لحضور اجتماعات الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا "إيغاد" التي سيحضرها موسى أيضا.

وقال التريكي للصحفيين "إن الموقف الليبي بشأن مكان عقد القمة العربية لم يتغير"، مؤكدا أن ليبيا لاتزال ترى أن العرب يجب أن يعقدوا قمتهم في مقر جامعة الدول العربية بالقاهرة. وأضاف التريكي أن قطر والسودان وجيبوتي أيدت الاقتراح الليبي "وهناك اتصالات يجريها الآن الأمين العام لجامعة الدول العربية بهذا الشأن، وفي النهاية فإن هدفنا هو مصلحة الأمة العربية".

ونفى التريكي وجود وساطة بين ليبيا ولبنان في هذا الشأن، مشيرا إلى أن القضية ليست قضية شخصية بين ليبيا ولبنان.

ويزور موسى سوريا ولبنان يوم الأحد قبل أن يتوجه إلى الأردن ثم إلى ليبيا لإقناعها بعدم المطالبة بنقل القمة التي تقول مصادر الجامعة العربية إنه لا يمكن تغيير مكان انعقادها إلا بقرار من القمة أو موافقة ثلثي الأعضاء وفقا لآلية عقد القمة الدورية التي بدأت في عمان العام الماضي.

ومن المتوقع أن تركز القمة القادمة على دعم الفلسطينيين في انتفاضتهم ضد الاحتلال الإسرائيلي.

المصدر : وكالات