جنود ومستوطنون يهود أمام حافلة إسرائيلية تعرضت لهجوم فلسطيني (أرشيف)
ـــــــــــــــــــــــ
سلطات الاحتلال تعلن حالة التأهب القصوى والاستنفار في المستوطنات الإسرائيلية والمنطقة المتاخمة للمستوطنات في قطاع غزة
ـــــــــــــــــــــــ

المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر يعقد اجتماعا اليوم للبحث في سفينة الأسلحة وسط دعوات لإعلان السلطة الفلسطينية عدوا لإسرائيل
ـــــــــــــــــــــــ
شارون يطالب الولايات المتحدة بإدراج القوة 17 وحركة فتح في لائحتها للمنظمات التي تصفها بالإرهابية
ـــــــــــــــــــــــ

استشهد فلسطينيان وقتل أربعة جنود إسرائيليين وجرح آخرون في هجوم نفذه مسلحون فلسطينيون فجر اليوم في جنوب قطاع غزة. في غضون ذلك تزايد التوتر بشأن سفينة الأسلحة التي اعترضتها البحرية الإسرائيلية في البحر الأحمر وقالت إسرائيل إنها سترسل وفدا رفيعا من جهاز استخباراتها إلى الولايات المتحدة في حين قالت واشنطن إنها تشعر بالقلق من احتمال تورط السلطة فيها.

وطالب رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون الولايات المتحدة بإدراج القوة 17 المكلفة بحراسة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات وحركة فتح, في لائحتها للمنظمات التي تصفها بالإرهابية.

صبي فلسطيني يجلس خارج منزل عائلته الذي دمره القصف الإسرائيلي على مخيم رفح للاجئين (أرشيف)
هجوم غزة
وتفيد المعلومات الأولية بأن مسلحين فلسطينيين هاجموا فجر اليوم موقعا للجيش الإسرائيلي قرب مطار غزة الدولي مما أسفر عن مقتل ثلاثة جنود وإصابة عدد آخر من الجنود في الموقع.

وأعلنت مصادر إسرائيلية غير رسمية مقتل جندي رابع متأثرا بجروحه في الهجوم أثناء تلقيه العلاج في مستشفى سوروكا، ولم تعلن إسرائيل رسميا عن قتلاها ولكنها أشارت إلى مقتل الفلسطينيين، إذ إنها في العادة تبلغ أسر القتلى قبل الإعلان لوسائل الإعلام.

وقال مراسل الجزيرة في فلسطين إن مسلحين فلسطينيين أو ثلاثة هاجموا موقعا للجيش الإسرائيلي بالقرب من خط المنطقة الفاصلة شرقي مطار رفح واشتبكوا مع الدورية الإسرائيلية.

وأكد مسؤولون فلسطينيون وإسرائيليون استشهاد فلسطينيين اثنين في الهجوم الذي وقع عند موقع كرامة شالوم قرب الحدود مع مصر، ولم تعلن بعد أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم.

وقالت المصادر الفلسطينية إن الشهيدين الفلسطينيين كانا يرتديان لباس الشرطة الفلسطينية لكنهما ليسا من الأمن الفلسطيني، وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن أحد الشهيدين قتل عند الموقع في حين قتل الثاني أثناء محاولته الفرار، وقد عثر بحوزة الشهيدين على سلاحي كلاشينكوف وقنابل يدوية فضلا عن وضع حزام ناسف على خاصرتهما.

وقد أعلنت سلطات الاحتلال حالة التأهب القصوى والاستنفار في المستوطنات الإسرائيلية وأعلنت المنطقة المتاخمة للمستوطنات في قطاع غزة منطقة عسكرية مغلقة.

وأكد المراسل تعرض بعض المواقع العسكرية الفلسطينية في جنوب قطاع غزة للقصف الإسرائيلي. وفي وقت سابق اجتاحت قوات كبيرة من الجيش الإسرائيلي تدعمها آليات عسكرية ثقيلة منطقة تابعة للسلطة الفلسطينية في جنوب مدينة غزة. وقال مصدر أمني فلسطيني إن القوات الإسرائيلية أغارت في ساعات الليل على منطقة المغراقة قرب مستوطنة نتساريم الإسرائيلية وقامت بمداهمة وتفتيش عدد من المنازل في المنطقة وفتشتها بطريقة استفزازية.

سفينة الأسلحة المصادرة وعلى متنها الأسلحة (أرشيف)
سفينة الأسلحة
وعلى صعيد التطورات المتعلقة بسفينة الأسلحة يعقد المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية اجتماعا اليوم للبحث في مسألة سفينة الأسلحة وسط دعوات لإعلان السلطة الفلسطينية عدوا لإسرائيل مما يعني إلغاء إسرائيل من جانب واحد اتفاقات أوسلو للحكم الذاتي.

وقد أعلن متحدث باسم وزارة الدفاع في تل أبيب أن وفدا رسميا رفيع المستوى من جهاز الاستخبارات سيصل إلى واشنطن في وقت لاحق اليوم لتقديم الأدلة التي تقول إسرائيل إنها تثبت تورط عرفات في قضية السفينة المحملة بالأسلحة. وذكرت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن الوفد سيتوجه بعد واشنطن وعلى التوالي إلى لندن وباريس للهدف نفسه.

وفي سياق متصل قال مسؤولون إسرائيليون إن بحوزتهم وثائق تثبت تورط عرفات في ترتيب الشحنة وبها صواريخ كاتيوشا لكنهم لم يقدموا أي تفصيلات عما جاء بهذه الوثائق. وقال رعنان غيسين المتحدث باسم شارون إن تلك الوثائق ستنشر في غضون يوم أو يومين. وذكر أنها تتضمن أوراق ملكية السفينة وشراء الأسلحة.

وقد اتهم وزير العدل الإسرائيلي مائير شتريت الرئيس الفلسطيني بالخداع والكذب، وقال إنه واثق من أن الإدارة الأميركية ستتفهم وجهة النظر الإسرائيلية حيال قضية السفينة.

ريتشارد باوتشر
قلق أميركي
وكانت الخارجية الأميركية أعلنت أنها تشعر بقلق حيال الأدلة التي تقول إسرائيل إنها تثبت ضلوع مسؤولين فلسطينيين في محاولة تهريب 50 طنا من الأسلحة إلى الأراضي الفلسطينية عن طريق البحر، سواء كان عرفات على علم بأمر الشحنة أم لا.

وقال المتحدث باسم الخارجية ريتشارد باوتشر إن إدارة بوش تنتظر من الإسرائيليين والفلسطينيين المزيد من المعلومات بشأن الحادث.

وفي وقت سابق دافع وزير الدفاع الأميركي دونالد رمسفيلد عن قرار إسرائيل باحتجاز السفينة ووصفه بأنه عمل مشروع، وقال رمسفيلد "من الواضح أنه كان لدى إسرائيل معلومات مخابرات جيدة بأن الأسلحة ستوجه لاستخدامها ضدهم وأنهم اعترضوا السفينة لمنعها من الرسو وتفريغ حمولتها وبالتالي تقديم هذه الأسلحة لاستخدامها ضد إسرائيل".

جنديان إسرائليان يجلسان على دبابة في الضفة الغربية (أرشيف)
فتح بقائمة الإرهاب
وفي سياق متصل دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون الولايات المتحدة إلى إدراج حرس الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات "القوة 17" وحركة
التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" في قائمة المنظمات التي تصفها واشنطن بالإرهابية.
وقال شارون للإذاعة الإسرائيلية "يجب أن تدرج فتح والتنظيم العسكري والقوة 17 ضمن اللائحة الإرهابية للمنظمات الإرهابية".

ونقلت الإذاعة عن مصادر سياسية هامة أن شارون يأمل من جهة أخرى في أن يتم اعتبار السلطة الفلسطينية "كيانا يدعم الإرهاب".

وكانت الخارجية الأميركية قررت في الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني إدراج حركتي حماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيتين في القائمة الأميركية.

المصدر : الجزيرة + وكالات