الأسد يدعو الولايات المتحدة لتحليل أسباب الإرهاب
آخر تحديث: 2002/1/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/8 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/24 هـ

الأسد يدعو الولايات المتحدة لتحليل أسباب الإرهاب

بشار الأسد
دعا الرئيس السوري بشار الأسد الولايات المتحدة إلى تحليل أسباب الإرهاب إذا أرادت مواجهته مشددا على أن الإرهاب الحالي بعيد عن قيم الإسلام. جاء ذلك لدى استقبال الأسد السيناتور الديمقراطي عن ولاية وست فرجينيا جون روكفلر العضو في لجنة الاستخبارات والعلاقات الدولية في مجلس الشيوخ الأميركي.

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء عن الرئيس السوري قوله أثناء لقائه روكفلر أمس "إن مكافحة الإرهاب يجب أن تعتمد على تحليل أسباب قيامه"، وأَضاف أن الإرهاب بالمفهوم المطروح حاليا بعيد عن القيم الإسلامية.

ودعا روكفلر من جانبه إلى ضرورة التوصل إلى فهم أفضل للثقافة والحضارة لدى العرب والمسلمين. ونقلت الوكالة السورية عن روكفلر قوله إنه يشعر بالسعادة والاطمئنان بعد التحدث إلى الرئيس الأسد ليس بشأن سوريا فحسب بل بشأن المنطقة برمتها.

وقد بحث السيناتور والوفد المرافق مع المسؤولين السوريين العلاقات الأميركية السورية والنتائج التي ترتبت على أحداث 11 سبتمبر/ أيلول في الولايات المتحدة على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وذكرت مصادر بالسفارة الأميركية في العاصمة السورية دمشق أن العديد من البرلمانيين الأميركيين سيزورون سوريا في العام الحالي ومن بينهم النائب ساكسبي شامليس رئيس اللجنة الفرعية بشأن الإرهاب في مجلس النواب الذي سيصل الأسبوع المقبل.

يشار إلى أن سوريا مدرجة على لائحة وزارة الخارجية الأميركية للدول التي تدعم الإرهاب بسبب دعمها لحركتي حماس والجهاد الإسلامي الفلسطينيتين وحزب الله اللبناني. وترفض دمشق هذه التهمة مؤكدة أن هذه المنظمات تقاوم الاحتلال الإسرائيلي للأراضي العربية.

المصدر : وكالات