ثلوج وأمطار غزيرة تهطل على شمال السعودية
آخر تحديث: 2002/1/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/29 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2002/1/13 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/10/29 هـ

ثلوج وأمطار غزيرة تهطل على شمال السعودية

أردني يرتدي الزي التقليدي تحت الثلوج المتساقطة في عمان الأسبوع الماضي
تشهد المنطقة العربية منذ عدة أسابيع موجة من البرد والصقيع لم تشهد لها مثيلا منذ عقود. ففي شمالي المملكة العربية السعودية تساقطت الثلوج للمرة الأولى منذ 40 عاما، في حين قتل وأصيب العشرات في مصر في حوادث سير ناجمة عن موجة الصقيع والمطر.

وتساقطت الثلوج يومي الجمعة والسبت في منطقة بلغت مساحتها أكثر من 70 كلم مربعا غربي مدينة عرعر الحدودية مع العراق على بعد نحو 1200 كلم شمالي غربي الرياض.

وبلغت سماكة الثلج في بعض الأماكن 20 سنتيمترا في حين أصابت موجة البرد شمالي ووسط المملكة. وذكرت صحيفة الوطن السعودية أن أمطارا غزيرة هطلت أيضا في جنوب البلاد حيث لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم في حادث سير وقع بسبب رداءة الطقس. وتعتمد المملكة العربية السعودية, وهي من البلدان التي تعاني من الجفاف, على تحلية مياه البحر لتغطية احتياجات سكانها البالغ عددهم حوالي 22 مليون نسمة من مياه الشرب.

قتلى وجرحى في مصر

من جهة أخرى لقي 17 شخصا مصرعهم وأصيب 70 آخرون في مصر في حوادث سير أمس السبت ناجمة عن موجة الصقيع والمطر التي لم تشهد البلاد لها مثيلا منذ ستة أعوام.

وقال محمد راشد من دائرة الأرصاد الجوية إن البلاد تتعرض منذ "أسبوع لموجة صقيع لم تعرفها منذ ستة أعوام حيث انخفضت درجات الحرارة إلى ست في القاهرة وواحد تحت الصفر في المنطقة الجبلية بسيناء أو المناطق الصحراوية مسجلة بذلك انخفاضا بلغ سبع درجات عن معدلها الطبيعي لهذا الوقت من العام".

وبسبب قلة هطول الأمطار في القاهرة سنويا حيث لا تمطر أكثر من ثلاث مرات ولا تزيد أطولها عن نصف ساعة عادة, تحولت الشوارع إلى بحيرات صغيرة نظرا لعدم وجود فتحات لتصريف مياه الأمطار، ما أدى إلى أزمة سير خانقة في عدة مناطق.

وأدت موجة الصقيع في مدينة غير مهيأة لاستيعاب تأثيراتها إلى تباطؤ النشاط الاقتصادي وندرة المارة في الشوارع التي كانت تبقى عادة مزدحمة صباح مساء. وكان مصدر في الشرطة المصرية أعلن الجمعة أن أربعين صيادا اعتبروا في عداد المفقودين بعد أن انقلبت سفينتهم بسبب الأمواج التي بلغ ارتفاعها أكثر من عشرة أمتار في خليج السويس على البحر الأحمر.

المصدر : وكالات