الأجهزة الأمنية السورية تعتقل رياض الترك
آخر تحديث: 2001/9/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/9/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/6/13 هـ

الأجهزة الأمنية السورية تعتقل رياض الترك

أعلن الناطق الرسمي باسم لجان الدفاع عن حقوق الإنسان في سوريا أكثم نعيسة اليوم أن سلطات الأمن في مدينة طرطوس قامت باستدعاء الأمين العام للحزب الشيوعي السوري المعارض رياض الترك.

وقال نعيسة إن الأجهزة الأمنية استدعت الترك -الموجود في طرطوس لقضاء إجازة والخلود للراحة- بينما كان في عيادة أحد الأطباء، وإنه لم يعد إلى منزله بعد ذلك. وأضاف نعيسة إن "هذه الاستدعاءات في الغالب تأتي لنشطاء سياسيين يتم استدعاؤهم بشكل روتيني"، وإن سلطات الأمن السورية كانت قد استدعته شخصيا منذ عشرة أيام، غير أنها أخلت سبيله دون أي إزعاج.

وقال نعيسة في حديث لقناة الجزيرة إنه لم يتضح بعد ما إذا كان الأمر اعتقالا أم مجرد استدعاء، فإذا كان اعتقالا فهو في غاية السلبية، ويعني أن الدولة قد تراجعت عن الخطوات الإيجابية التي حدثت في سوريا، وعليه نطالب بالإفراج الفوري عن رياض الترك.

وقالت مصادر مقربة من الحزب الشيوعي المعارض بعد الظهر إن الترك (71 عاما) "أصيب أمس الجمعة بأزمة قلبية وقد توجه في الساعة الثامنة صباح اليوم السبت إلى عيادة الطبيب لكنه لم يعد حتى هذه الساعة".

وكان الترك وهو واحد من أبرز وجوه المعارضة السورية, قد دعا في مطلع أغسطس/ آب الماضي إلى "الانتقال من حالة الاستبداد أو التسلط إلى الديمقراطية", وذلك في أول ظهور علني له في دمشق منذ الإفراج عنه عام 1998 بعد 17 عاما قضاها في السجن.

المصدر : الجزيرة + وكالات