مباحثات زايد مع أبطحي لم تتناول قضية الجزر
آخر تحديث: 2001/8/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/17 هـ

مباحثات زايد مع أبطحي لم تتناول قضية الجزر

زايد بن سلطان آل نهيان
علمت الجزيرة أن المباحثات بين رئيس الإمارات العربية المتحدة زايد بن سلطان آل نهيان ومحمد علي أبطحي مدير مكتب الرئيس الإيراني محمد خاتمي لم تتناول قضية الجزر الثلاث المتنازع عليها بين البلدين. وكان أبطحي قد وصل إلى أبو ظبي في وقت سابق حاملا رسالة من خاتمي إلى زايد.

وتركزت مباحثات أبطحي مع المسؤولين الإماراتيين على وجود رغبة لدى البلدين في التقارب وتطوير العلاقات. واعتبر مراقبون أن الزيارة التي تعد ردا على زيارة وفد إمارتي لإيران قبل أسبوعين تعد دلالة على تحسن العلاقات بين البلدين، وهو ما يمكن أن ينعكس بالإيجاب على الوضع بمنطقة الخليج.

وقال أبطحي في تصريحات للجزيرة إن زيارته تعد "إجابة لزيارة أخينا الشيخ حمدان (بن زايد آل نهيان وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية) إلى طهران".

وأوضح مدير مكتب الرئيس الإيراني أن مدلولات الزيارة أيضا كثيرة من بينها "التعاون المشترك بين البلدين في القضايا السياسية والتشاور، فإيران والإمارات مرتبطان في ما بينهما منذ القدم، فنحن جيران وأصدقاء ويلزم علينا التعاون والتشاور".

محمد علي أبطحي
وأفادت وكالة أنباء الإمارات أن أبطحي نقل رسالة من خاتمي تحمل تهنئة لرئيس الإمارات الشيخ زايد بمناسبة مرور 35 عاما على تنصيبه حاكما للدولة.

وكانت وكالة الأنباء الإيرانية قد ذكرت أمس أن زيارة أبطحي تستغرق يوما واحدا وسوف تركز محادثاته مع المسؤولين في الإمارات على العلاقات الثنائية.

وكان حمدان بن زايد قد قام بزيارة إلى طهران في الثالث والعشرين من يوليو/ تموز الماضي هي الأولى من نوعها منذ عشر سنوات وسلم خلالها رسالة من زايد إلى خاتمي. واعتبرت الزيارة بمثابة إذابة للجليد في العلاقات بين البلدين.

وقد أكدت مصادر مطلعة في أبو ظبي حينها أن الوفد الإماراتي لم يبحث الخلاف بشأن الجزر الثلاث التي تحتلها إيران في الخليج العربي. وأوضحت المصادر أن هدف الزيارة كان تقديم التهنئة للرئيس الإيرانى محمد خاتمي بإعادة انتخابه رئيسا لإيران في يونيو/ حزيران الماضي لولاية ثانية.

وتطالب أبو ظبي طهران بإعادة ثلاث جزر إستراتيجية في الخليج هي أبو موسى وطنب الكبرى وطنب الصغرى. وتحتل إيران الجزر الثلاث منذ عام 1971. وقد اقترحت أبو ظبي مرات عدة على طهران طرح النزاع على محكمة العدل الدولية، لكن إيران ترفض هذا الاقتراح.

المصدر : الجزيرة + وكالات