توغل إسرائيلي بالخليل والدبابات تدمر موقعا للقوة 17
آخر تحديث: 2001/8/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/30 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/30 هـ

توغل إسرائيلي بالخليل والدبابات تدمر موقعا للقوة 17

دبابة إسرائيلية شاركت في عملية التوغل في جنين قبل أيام

ـــــــــــــــــــــــ
مسؤول إسرائيلي يدعو إلى تصفية آباء وأقارب الفدائيين
لمنع الأبناء من تنفيذ عمليات فدائية
ـــــــــــــــــــــــ

حنان عشراوي: كلما التقينا بيريز يعلن أنه لا يحمل
أي تفويض وأن شارون هو الذي يقرر سياسة إسرائيل
ـــــــــــــــــــــــ
يوشكا فيشر يقوم بجولة في الشرق الأوسط مدتها ثلاثة أيام
ـــــــــــــــــــــــ

توغلت الدبابات الإسرائيلية الليلة في جنوب الخليل ودمرت موقعا للقوة 17 التابعة للرئاسة الفلسطينية. وكانت اشتباكات مسلحة اندلعت بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال الإسرائيلي في المدينة في وقت سابق اليوم، أسفرت عن جرح ضابط إسرائيلي.

فقد نقل مراسل الجزيرة في فلسطين أن توغل الدبابات الإسرائيلية الليلة في جنوب الخليل أسفر عن تدمير مقر للقوة 17 وجرح ثلاثة من العسكريين الفلسطينيين.

وسبق لمصادر عسكرية إسرائيلية الإعلان عن أن ضابطا إسرائيليا أصيب بجروح طفيفة عندما فتح مسلحون فلسطينيون النار على موقع للجيش الإسرائيلي في سوق المدينة المحتل. وكان مراسل الجزيرة قد أفاد قبل عدة ساعات أن مروحيات إسرائيلية من طراز أباتشي -أميركية الصنع- استهدفت بالصواريخ مقر القوة 17 التابعة لحرس الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات في مدينة خان يونس.

وقالت مصادر فلسطينية إن المروحيتين أطلقتا صاروخين على مقر القوة 17 وألحقتا دمارا كبيرا بالمكان. وأصيب أحد المارة الفلسطينيين بجروح بسبب الشظايا الناجمة عن القصف.

وسبق لدبابات إسرائيلية أن قصفت في وقت سابق مقرا أمنيا فلسطينيا في حي الأمل بخان يونس مما أسفر عن إصابة ثلاثة من رجال الأمن الفلسطينيين. وزعمت مصادر إسرائيلية أن مستوطنا أصيب بجروح طفيفة جراء إطلاق قذيفة هاون باتجاه مستوطنة غوش قطيف قرب خان يونس.

شهيدان وخمسة مصابين

طفل يودع صديقه الصبي الشهيد أبو عرار
وكانت اشتباكات عنيفة قد دارت فجر اليوم في خان يونس بين مسلحين فلسطينيين وقوات الاحتلال بعد الهجوم الصاروخي الإسرائيلي أمس على مقر للأمن الفلسطيني. كما استشهد اليوم فلسطينيان وأصيب خمسة آخرون برصاص الاحتلال الإسرائيلي في مواجهات قرب مدينة نابلس بالضفة وفي مدينة رفح جنوبي قطاع غزة.

ففي رفح جنوبي قطاع غزة استشهد الصبي محمد أبو عرار
(13 عاما) برصاصة في البطن عندما فتحت دبابات إسرائيلية نيران رشاشاتها على مجموعة من المتظاهرين الفلسطينيين في حي البرازيل في رفح. وقد شيعت عقب المواجهات جنازة الشهيد أبو عرار وسط مظاهر حزن وغضب فلسطيني عارمة.

فلسطينيون يحملون رجلاً أصيب برصاص الاحتلال في نابلس
وفي مدينة نابلس بالضفة الغربية قالت مصادر فلسطينية إن المواطن معن أبو لاوي (38 عاما) استشهد بعيار ناري في الرقبة أطلقه جنود الاحتلال المرابطين عند حاجز عسكري يسد المدخل الجنوبي للمدينة. وأطلق جنود الاحتلال النار بغزارة على مجموعة فلسطينية كانت تحاول دخول مدينة نابلس من طريق فرعي بعد أن منعهم حاجز عسكري من المرور.

وفي السياق ذاته دعا نائب وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جدعون عزرا إلى تصفية أقارب الفدائيين الفلسطينيين لردع أي هجمات فدائية مقبلة على حد زعمه. وقال جدعون للتلفزيون الإسرائيلي "يجب أن يدرك المرشح للهجوم أن أهله الأقربين يمكن أن يدفعوا ثمن جريمته أو حتى ستتم تصفيتهم" على حد قول المسؤول الأمني الإسرائيلي. وأضاف قائلا "يجب تصفية الآباء إذا كان ذلك سيمنع الأبناء من تنفيذ عمليات".

رد فلسطيني على تصريحات بيريز

حنان عشراوي
في هذه الأثناء توالت ردود الفعل الفلسطينية على إعلان وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز فتح قناة حوار مع الفلسطينيين بشأن إنهاء ما أسماه بأعمال العنف. فقد أكدت الناطقة باسم الجامعة العربية حنان عشراوي أنها لا تعير اهتماما كبيرا لما أعلنه بيريز عن نيته عقد لقاء مع الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات.

واعتبرت عشراوي في مقابلة مع شبكة فوكس التلفزيونية الأميركية أن بيريز يستخدم فكرة اللقاء مع عرفات ليوهم الناس بأن الإسرائيليين مصممون على التحاور. وأضافت قائلة "في الواقع كلما التقينا كان شمعون بيريز يعلن أنه لا يحمل أي تفويض وأن رئيس الوزراء أرييل شارون هو الذي يقرر سياسة إسرائيل".

من جهته نفي وزير الحكم المحلي الفلسطيني صائب عريقات مشاركته في مثل هذه الاتصالات ووصف تصريحات بيريز بأنها مجرد تغطية لجرائم الاحتلال. وقال عريقات في تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية "كل مايقوم به بيريز حملة علاقات عامة ولا توجد أي لقاءات من هذا القبيل".

وأضاف المسؤول الفلسطيني "نحن لسنا ضد اللقاء, لكن هناك أصول لذلك, فإسرائيل تتحدث عن حوار وفي نفس الوقت تعطي الأوامر لجيشها لقتل الأطفال والرضع الفلسطينيين وتدمير ممتلكاتهم بمقاتلاتها ومروحياتها ودباباتها". واعتبر أمين سر حركة فتح في الضفة الغربية مروان البرغوثي أن مثل هذه الاتصالات إن وجدت فإنها غير ذات قيمة ولا تخدم سوى أرييل شارون بإنقاذه من ورطته.

وكان مراسل الجزيرة قد أفاد أن اتصالات بيريز مع الجانب الفلسطيني كانت من خلال وسطاء أوروبيين وموظفين من الخارجية الإسرائيلية. وأضاف أن بيريز تلقى ردا فلسطينيا صريحا بأنه لا حوار قبل إعادة بيت الشرق المحتل وباقي الممتلكات الفلسطينية في القدس المحتلة وأبو ديس إلى الفلسطينيين.

وفي هذا السياق ذكرت وزارة الزراعة الإسرائيلية أن وزير الزراعة الإسرائيلي شالوم سمحون ونظيره الفلسطيني حكمت زيد قررا خلال لقاء اليوم إنشاء لجنتين لبحث تسهيل مرور الأغذية والمنتجات الزراعية بين المناطق الفلسطينية. ويعد هذا الاجتماع الذي عقد في بيت داغن قرب تل أبيب أول لقاء فلسطيني إسرائيلي رسمي على هذا المستوى منذ منتصف يوليو/ تموز الماضي.

جولة فيشر

يوشكا فيشر
وعلى الصعيد السياسي أيضا يصل وزير الخارجية الألماني يوشكا فيشر إلى مصر غدا في بداية جولة تستغرق ثلاثة أيام في الشرق الأوسط. وقد اختصرت الجولة بسبب احتمال تصويت البرلمان الألماني (البوندستاغ) في نهاية الأسبوع على مسألة إرسال جنود ألمان إلى مقدونيا.

ويزور فيشر مصر وإسرائيل والأراضي الفلسطينية متخليا عن زيارة سوريا ولبنان والأردن والسعودية كما كان مقررا. وقالت وزارة الخارجية الألمانية في بيان رسمي إن فيشر سيعمل جاهدا من أجل تسوية سلمية للنزاع في الشرق الأوسط.

المصدر : الجزيرة + وكالات