بكين تنفي انتهاك شركاتها للعقوبات الدولية على العراق
آخر تحديث: 2001/8/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/8/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/5/28 هـ

بكين تنفي انتهاك شركاتها للعقوبات الدولية على العراق

صاروخ أرض جو عراقي
أكدت الصين أنها لم تعثر على أي دليل يؤكد قيام شركات صينية بتحديث نظام الدفاع العراقي المضاد للطيران وانتهاك العقوبات الدولية المفروضة على بغداد. وأكد متحدث صيني أن بلاده تؤيد العقوبات الدولية المفروضة على العراق.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة عن متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية قوله إن "الحكومة الصينية لم تكشف عن أي نشاط تجاري صيني عراقي يخالف قرارات مجلس الأمن الدولي".

وجاءت تصريحات المسؤول الصيني ردا على أنباء نشرتها صحيفة (وول ستريت جورنال) الأميركية هذا الأسبوع أكدت أن شركات صينية تواصل مساعدة العراق في بناء مركز اتصالات بالألياف البصرية تحت الأرض من شأنه تعزيز الدفاعات الجوية العراقية بصورة كبيرة.

وقصفت طائرات أميركية وبريطانية هذا المركز المفترض والذي أعيد بناؤه بعد أن دمرته طائرات أميركية وبريطانية قبل خمسة أشهر. وكانت شركات صينية اتهمت بالمشاركة في بناء المركز في المرة الأولى.

وأكد المتحدث الصيني أن بكين تؤيد قرارات الأمم المتحدة، مضيفا أنه حال اكتشاف حدوث انتهاكات من قبل شركات صينية فإنه "ستتم معاقبتها بصورة قاسية".

ونفى وزير الخارجية الصيني تانغ جيكسيان في مارس/ آذار الماضي رسميا الاتهامات الأميركية بقيام تقنيين صينيين بمساعدة العراق على تحديث دفاعاته المضادة للطيران.

ولكن وزير الخارجية الأميركي كولن باول قدم معلومات تشير إلى أن الصين طمأنت واشنطن في الوقت نفسه إلى أنها أعطت التعليمات اللازمة إلى الشركات الصينية المتهمة بمساعدة العراق لكي توقف نشاطاتها.

المصدر : الفرنسية