أكدت وزارة الدفاع الأميركية أن إحدى طائراتها المقاتلة من طراز إف 16 توغلت أول أمس في المجال الجوي السوري بطريق الخطأ أثناء مشاركتها في عمليات مراقبة منطقة الحظر الجوي فوق شمال العراق.

وجدد المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في مؤتمر صحفي اعتذار بلاده عن الحادث.

وقال إن سبب انحراف الطائرة ودخولها بطريق الخطأ المجال الجوي السوري غير معروف حتى الآن، مشيرا إلى أن وزارته ستقوم بالتحقيق في الأمر لمعرفة السبب، غير أنه عاد وأكد أن الحادث عرضي وغير مقصود.

وكانت الطائرة قد دخلت الأجواء السورية وظلت داخلها لمدة 23 دقيقة حتى تم توجيه الطيار إلى خارج المجال الجوي السوري.

المصدر : الجزيرة