مبعوثو أميركا وروسيا وأوروبا في لبنان للتهدئة
آخر تحديث: 2001/7/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/15 هـ
اغلاق
خبر عاجل :زلزال بقوة 6 درجات على سلم ريختر يضرب غربي إيران
آخر تحديث: 2001/7/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/15 هـ

مبعوثو أميركا وروسيا وأوروبا في لبنان للتهدئة

قصف إسرائيلي لجنوب لبنان ردا على عمليات المقاومة اللبنانية في مزارع شبعا (أرشيف)

أجرى ثلاثة مبعوثين دوليين يمثلون الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي محادثات في بيروت مع كبار المسؤولين اللبنانيين. وأجمع المبعوثون على وصف الوضع في جنوب لبنان بالخطير وعلى الدعوة إلى ضبط النفس.

وقال المبعوث الأميركي للشرق الأوسط وليام بيرنز للصحفيين بعد لقائه رئيس الحكومة رفيق الحريري إنه "من المهم جدا في هذه المرحلة الحساسة والوضع الهش جدا في الجنوب أن يتم تخفيف العنف من أجل تجنب أي نوع من التصعيد الذي يمكن أن ينشأ بسهولة بالغة من جراء الخروقات للخط الأزرق".

وليام بيرنز
وأوضح بيرنز أنه سيتوجه بعد لبنان إلى سوريا مضيفا أنه من المهم جدا أن يمارس جميع الأطراف أقصى درجات ضبط النفس في الوقت الحالي لتجنب أي نوع من التصعيد.

أما المبعوث الروسي للشرق الأوسط أندريه فيدوفين فقد كشف أنه التقى في بيروت مساء أمس بيرنز والمبعوث الأوروبي الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط ميغيل أنغيل موراتينوس لبحث الأوضاع في المنطقة.

وقال فيدوفين بعد لقائه الرئيس اللبناني إميل لحود إن اجتماعه مع المبعوثين الآخرين ركز على ضرورة بذل الجهود لتفادي الانزلاق نحو مواجهات عسكرية تكون لها نتائج غير مرجوة. وأضاف قائلا "إن جميع الأطراف عليها أن تبدي ضبط النفس لأن هذا هو الطريق الوحيد لتجنب التصعيد العسكري المضر بأفق عملية السلام في المنطقة".

ميغيل موراتينوس
وأوضح المبعوث الروسي أنه من خلال الحلول السياسية فقط يمكن الوصول إلى تسوية شاملة وعادلة تستجيب لمبدأ أساسي في مؤتمر مدريد وهو مبدأ الأرض مقابل السلام.

أما موراتينوس فقد قال للصحفيين بعد لقائه الحريري "إن الرسالة التي أحملها إلى لبنان هي دعمنا للحل السياسي، فلا يوجد حل عسكري في هذه المنطقة. هذا هو موقف الاتحاد الأوروبي".

وكان الاتحاد الأوروبي طالب الحكومة اللبنانية بمساعدة ممثلين عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر لزيارة أربعة إسرائيليين يحتجزهم حزب الله اللبناني. واستبعدت مصادر دبلوماسية في بيروت أن يحظى الطلب الأوروبي بفرصة نجاح كبيرة بسبب رفض حزب الله لطلبات مماثلة صدرت عن الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والصليب الأحمر الدولي.

الموقف اللبناني

إميل لحود
وفي مواجهة هذه الحملة الدولية الداعية لضبط النفس رد لبنان أنه لن يقبل بدورالحامي لحدود إسرائيل وأن عليها أن تنسحب من مزارع شبعا وتطلق اللبنانيين الذين تحتجزهم في سجونها. وجاء في بيان صدر عن المكتب الإعلامي للرئيس لحود أنه أبلغ المبعوثين الدوليين أن منطق القوة الذي تعتمده إسرائيل سيؤدي إلى نتائج معكوسة ترتد على أمن المنطقة كلها واستقرارها.

وقال البيان إن لحود اعتبر أن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون لا يستطيع أن يفرض بالقوة على الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات أن يكون شرطيا ضد الانتفاضة، كما لا يستطيع أن يفرض بالقوة على لبنان وسوريا لعب دور الشرطي ضد المقاومة مع تجاهل الحقوق العربية المشروعة لدى هذه الأطراف".

وأضاف البيان أن لحود أبلغ المبعوثين الدوليين الثلاثة في اللقاءات التي أجراها مع كل منهم على حدة أن المطلوب كبح جماح جنون شارون العسكري الذي يمكن أن يؤدي إلى مناخ من المواجهة الشاملة في المنطقة.

اقتراح نبيه بري
أما رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري فقد اقترح آلية لوقف حالة التدهور تقوم على إحياء لجنة تفاهم أبريل/ نيسان الدولية التي كانت أنشئت عام 1996 لتشرف على وقف إطلاق النار على الحدود اللبنانية الإسرائيلية.

وقال بري إن "حالة الحرب لا تزال قائمة، وذلك من خلال الطلعات الجوية الإسرائيلية في الأجواء اللبنانية وعدم تسليم إسرائيل خرائط الألغام التي خلفتها في جنوب لبنان واستمرار احتلال قسم من الأراضي اللبنانية". وأوضح بري أن اجتماعات لجنة تفاهم نيسان قادرة على ضبط قواعد اللعبة بعد تمادي التصعيد الإسرائيلي كما تجنب هذه الاجتماعات المدنيين الخطر.

وكانت لجنة تفاهم نيسان التي تألفت من ممثلين لكل من الولايات المتحدة وفرنسا وإسرائيل وسوريا ولبنان قد أنشئت في أبريل/ نيسان عام 1996 للإشراف على وقف إطلاق النار على الحدود اللبنانية الإسرائيلية بعد 17 يوما من الهجوم العنيف الذي شنته إسرائيل على لبنان بهدف القضاء على البنية العسكرية لحزب الله فيما سمي بعملية عناقيد الغضب.

وكانت الأوضاع قد توترت بصورة شديدة الأحد الماضي بعد أن أغارت الطائرات الإسرائيلية على موقع رادار سوري ردا على هجوم شنه مقاتلو حزب الله على موقع إسرائيلي في منطقة مزارع شبعا. ورد مقاتلو الحزب بقصف المواقع الإسرائيلية في منطقة مزارع شبعا مما استدعى تدخلا دبلوماسيا أميركيا عبر سفارات الولايات المتحدة في البلدان المعنية لتهدئة الموقف.

المصدر : الجزيرة + وكالات