فصيل كردي عراقي يرفض دعوة صدام للحوار
آخر تحديث: 2001/7/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/25 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مراسل الجزيرة: تقرير للأمم المتحدة يحذر من تآكل سلطة الحكومة الشرعية في اليمن
آخر تحديث: 2001/7/16 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/4/25 هـ

فصيل كردي عراقي يرفض دعوة صدام للحوار

أكراد في شمال العراق (أرشيف)
رفض فصيل كردي عراقي اليوم العرض الذي تقدم به الرئيس صدام حسين بإجراء حوار مع الجماعات الكردية في شمال العراق، قائلا إن أي حوار مع بغداد يجب أن يجرى تحت رعاية الأمم المتحدة.

وقال مسؤول من الحزب الديمقراطي الكردستاني في العاصمة التركية أنقرة "يستحيل أن نكون مستعدين لزيارة صدام دون وجود كوفي عنان الأمين العام للأمم المتحدة".

ويسيطر كل من الحزب الديمقراطي الكردستاني ومنافسه الاتحاد الوطني الكردستاني على المنطقة الجبلية بشمال العراق منذ عام 1992. وتعهد الحزبان مع أحزاب عراقية معارضة أخرى بالعمل على الإطاحة بنظام الحكم في بغداد.

وكان الرئيس العراقي قد دعا المتمردين الأكراد إلى فتح حوار جديد مع بغداد. ونقل التلفزيون العراقي عن الرئيس صدام قوله إن بغداد تريد حلا بأقل عدد ممكن من الخسائر، مع التأكيد على أن الحل بيد الشعب العراقي.

وقال الرئيس العراقي الذي كان يتحدث في احتفال بمناسبة تسلمه وشاح الجهاد ودرعه إن بغداد تريد أن يتعامل "شعبنا في إقليم كردستان مع الأحداث والظروف بخيرها وشرها.. بكل تفاصيلها".

وأضاف أن بلاده تركت المنطقة الشمالية وشأنها حتى الآن بغرض السماح للأكراد بالتعامل مع مشاكلهم الخاصة، وأن الخوف من تدخل بغداد هو الذي حال دون إيذاء الفصيلين الكرديين للناس هناك.

وتراقب طائرات أميركية وبريطانية مناطق الشمال العراقي بحجة حماية الأكراد من هجمات قد تشنها بغداد.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: