قالت الخطوط الملكية الأردنية إنها نظمت اليوم أول رحلة منتظمة بين عمان وبغداد، وحسب الشركة فقد أقلعت
طائرة تابعة للخطوط الملكية الأردنية اليوم من عمان متجهة إلى بغداد في أول رحلة عارضة منتظمة بين العاصمتين.

وأعلن مصدر مسؤول في الشركة لوكالة الصحافة الفرنسية أن "طائرة تابعة للملكية الأردنية من طراز إيرباص 320 تسع 180 راكبا غادرت نحو الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي (15.00 بتوقيت غرينتش) مطار الملكة علياء الدولي بعمان متوجهة إلى بغداد, لتصبح بذلك أول رحلة طيران عارض منتظم بين البلدين منذ حرب الخليج قبل أكثر من عشرة أعوام.

ولم يوضح المصدر نفسه عدد الركاب الذين كانوا على متن الطائرة، لكنه أكد في المقابل حصول هذه الرحلة على موافقة لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة.

وبلغ سعر التذكرة ذهابا وإيابا ما يعادل 420 دولارا بينما كان سعر رحلة الطيران العارض غير المنتظم بين العاصمتين الأردنية والعراقية لا يتجاوز في السابق 295 دولارا، وقال أمين عام وزارة النقل علاء البطاينة إن سبب هذه الزيادة يرجع إلى "زيادة قيمة التأمين على الطائرة والركاب بسبب حظر الطيران في المنطقة".

وقد نظمت الخطوط الملكية الأردنية رحلات طيران عارض غير منتظمة منذ 30 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي إلى بغداد، لكن عددها كان يختلف من أسبوع لآخر.

وكانت الحكومة الأردنية ترغب في أن تستأنف رحلات الطيران إلى بغداد لكنها لم تحصل بعد على موافقة الأمم المتحدة بهذا الخصوص. 

المصدر : الفرنسية