مجلس التعاون يدين المناورات الإيرانية في الجزر الثلاث
آخر تحديث: 2001/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/6/3 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/3/12 هـ

مجلس التعاون يدين المناورات الإيرانية في الجزر الثلاث

أدان مجلس التعاون الخليجي المناورات العسكرية التي تجريها إيران في ثلاث جزر في الخليج تتنازع السيادة عليها مع دولة الإمارات. ودعا المجلس طهران للقبول بعرض النزاع على محكمة العدل الدولية. وانتقدت إيران بيان المجلس مؤكدة تبعية الجزر لها.

وأصدر المجلس بيانا في ختام اجتماع لوزراء خارجية الدول الأعضاء في جدة بالمملكة العربية السعودية أمس، وعبر المجلس في بيانه عن "إدانته للتجاوزات" والمناورات العسكرية التي تجريها إيران في الجزر المتنازع عليها بين الدولتين وهي طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى.

ودعا البيان إيران إلى "الكف عن إجراء هذه المناورات التي تعتبر من الأعمال الاستفزازية المهددة للأمن والاستقرار في الخليج العربي وتشكل مصدر قلق بالغ، ولا تساعد على بناء الثقة".

وعبر وزراء خارجية الدول الأعضاء في المجلس عن معارضتهم لقيام إيران ببناء مساكن للتوطين في الجزر الثلاث "تهدف إلى تغيير تركيبتها السكانية والجغرافية بما يتعارض مع اتفاقية جنيف لعام 1949، وطالبوا طهران بوقف بناء هذه المنشآت وإزالتها.

وأكد البيان دعم دول مجلس التعاون الخليجي لحق دولة الإمارات في هذه الجزر، وعبر عن تأييد هذه الدول لأي خطوة سلمية تتخذها أبوظبي "لاستعادة سيادتها على جزرها الثلاث". ودعا بيان المجلس طهران للقبول بعرض النزاع على محكمة العدل الدولية باعتبارها الجهة المختصة في حل النزاعات الحدودية بين الدول، معتبرا رفض إيران للمبادرات السلمية "لا يتفق مع ما تعلنه من رغبة في الحوار وإزالة التوتر، ولا يخدم الأمن والاستقرار في الخليج".

في هذه الأثناء انتقدت وزارة الخارجية الإيرانية بيان مجلس التعاون، وأكدت أن الجزر الثلاث "كانت على الدوام إيرانية وستبقى".

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية عن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية قوله إن المناورات التي تجريها إيران تشكل جزءا من سياسة الاستقرار في المنطقة، "وهي في مصلحة دول الخليج".

المصدر : الفرنسية