قتل في الصومال أكثر من ستة أشخاص وأصيب 13 آخرون بجروح في معارك ضارية وقعت في جنوب العاصمة مقديشو.

وقال شهود عيان إن قتالا عنيفا دار بين أفراد شرطة الحكومة الانتقالية ومليشيات زعيم الحرب حسن محمد عيديد، استخدم فيه الجانبان الأسلحة الثقيلة والقنابل.

وقال مصدر طبي إن شخصين قتلا وجرح أربعة لدى سقوط قذيفة هاون على منزل في حي طوكيو أحد الأحياء الراقية في جنوب مقديشو. وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن مراسلها شاهد جثتين أخريين في جزء آخر من الحي نفسه، في حين أفادت أنباء بمقتل أحد عناصر مليشيات عيديد وأحد السكان المدنيين.

وبينما لم يصدر بعد أي تصريح رسمي من الحكومة الانتقالية يشير إلى عدد القتلى والمصابين، فإن من المتوقع أن يكون عدد الضحايا أكبر.

المصدر : الفرنسية