محمد بسيوني

أعلن مسؤول مصري أن سفير مصر لدى إسرائيل محمد بسيوني الذي كانت القاهرة سحبته قبل سبعة أشهر استقال من منصبه بعد تعيينه في مجلس الشورى. وكان الرئيس حسني مبارك قد عين بسيوني ضمن 45 شخصية عامة في المجلس مطلع الأسبوع الجاري.

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن هويته إن بسيوني استقال من وزارة الخارجية أمس وأدى اليمين في اليوم نفسه. وأضاف أنه لا يحق للدبلوماسيين المصريين أن ينضموا لمجلسي الشعب والشورى أثناء الخدمة. ولكن يمكن لمبارك تعيين سفراء من خارج السلك الدبلوماسي.

وكانت القاهرة سحبت بسيوني من تل أبيب في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي احتجاجا على استخدام إسرائيل القوة المفرطة ضد الفلسطينيين أثناء انتفاضة الأقصى.

وفي أبريل/ نيسان الماضي حث الرئيس الأميركي جورج بوش مبارك أثناء استقباله له في واشنطن على إعادة السفير المصري حتى يكون لمصر دور أكبر في جهود السلام. وأكد مبارك في مناسبات عدة أنه لن يعيد بسيوني إلا بعد استئناف مفاوضات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين.

يشار إلى أن مندوب مصر السابق لدى الجامعة العربية مصطفى الفقي استقال أيضا من منصبه أواخر العام الماضي إثر فوزه بمقعد في انتخابات مجلس الشعب.

المصدر : وكالات