قالت منظمة حقوقية سودانية غير حكومية تتخذ من القاهرة مقرا لها إن السلطات المصرية أمرتها بوقف نشاطاتها في مصر في مهلة أقصاها 24 ساعة. واتهمت المنظمة الحكومة المصرية بمحاولة التقرب إلى الحكومة السودانية من خلال هذا القرار.

وأشار البرنامج العربي لنشاطات حقوق الإنسان في بيان له إلى أن أجهزة الأمن المصرية طلبت من المنظمة المقربة من المعارضة السودانية إغلاق مكتبها في القاهرة خلال 24 ساعة كحد أقصى.

واستنكرت المنظمة الإجراء واعتبرته تعديا صارخا على أحد حقوق الإنسان الأساسية، وأشارت إلى أنها كانت أصلا بصدد وقف نشاطاتها. واتهم البيان السلطات المصرية بأنها اتخذت هذا القرار للتقرب من الحكومة السودانية.

يذكر أن المنظمة السودانية تتخذ من القاهرة مقرا لها منذ عام 1991، وكانت قد تعرضت لمشاكل مع السلطات المصرية عام 1999 إثر نشرها تقريرا حول الرق في السودان.

المصدر : الفرنسية