جثمان الشهيدة إيمان حجو (5 شهور) في المستشفى

قصفت دبابات الاحتلال الإسرائيلي خان يونس جنوبي قطاع غزة عشوائيا وقتلت رضيعة في شهرها الخامس وأصابت والدتها بجروح مختلفة. في غضون ذلك استشهد فلسطيني وأصيب عشرة آخرون في اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لمدينة طولكرم الخاضعة للسلطة الفلسطينية.

وقال مراسل الجزيرة في غزة إن قوات الاحتلال قصفت بقذائف الدبابات قبل ظهر اليوم مناطق في خان يونس جنوب القطاع. وأفاد مصدر طبي فلسطيني أن القصف أدى لاستشهاد الطفلة إيمان حجو البالغه من العمر 5 شهور إثر إصابتها بشظايا قذائف صاروخية. وأضاف المصدر "أن عشرين مواطنا على الأقل وصلوا إلى مستشفى ناصر بمدينة خان يونس إثر تعرضهم للإصابة من جراء القصف الصاروخي الإسرائيلي غالبيتهم من النساء والأطفال".

شقيق الشهيد أبو تمام يقبل جثمانه
واقتحمت قوات الاحتلال مدينة طولكرم شمالي الضفة الغربية مساء أمس  وتزامن ذلك مع قصف عنيف تعرضت له المدينة الخاضعة لإدارة الحكم الذاتي الفلسطيني. وتقول قوات الاحتلال إنها اقتحمت المدينة في أعقاب اشتباكات بالأسلحة النارية مع مسلحين فلسطينيين طوال الليل أسفرت عن استشهاد حسين أبو تمام.

وقال محافظ طولكرم عز الدين الشريف إن قوات الاحتلال توغلت عشرة أمتار داخل الأراضي التابعة للسلطة الفلسطينية قبل أن يصدها المسلحون الفلسطينيون.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت أمس لعدة ساعات مناطق في بلدة بيت جالا الخاضعة للحكم الذاتي الفلسطيني والقريبة من بيت لحم جنوب الضفة الغربية، مما أسفر عن استشهاد شاب فلسطيني وجرح 21 آخرين.

وأعطى وزير الحرب الإسرائيلي بنيامين بن أليعازر لقواته الضوء الأخضر لاقتحام المناطق الفلسطينية إذا رأت لذلك ضرورة في تصديها للانتفاضة الفلسطينية المندلعة ضد الاحتلال منذ أكثر من سبعة أشهر.

وكانت دبابات الاحتلال أطلقت قذائف على طولكرم، مما أدى إلى سقوط ثمانية جرحى فلسطينيين حسبما قالت مصادر طبية وشهود عيان.

حزب الله - فلسطين
وقالت قوات الاحتلال إن قذيفتي هاون أطلقتا في وقت مبكر من صباح اليوم الاثنين على مستوطنة عتسمونة الإسرائيلية في قطاع غزة دون أن يسفر ذلك عن إصابات.

وأعلنت منظمة مجهولة تطلق على نفسها اسم "حزب الله -فلسطين "أنها تحتجز صحفيا إسرائيليا كان قد اختفى في منطقة فلسطينية قبل أيام.

وقال متحدث باسم المنظمة يتحدث العبرية بطلاقة "نحتجز الصحفي جوزيف عمير"الموظف في القسم العربي للإذاعة الرسمية الإسرائيلية والمقيم في إحدى المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية".

وكان عمير قد اختفى قبل أيام بعد أن قام بمشتريات في بيت لحم بالضفة الغربية، وأكدت السلطة الفلسطينية أنها لا تحتجزه.

وأعلن المتحدث كذلك مسؤولية المنظمة عن هجوم بتاح تكفا الأخير. وكانت عبوة وضعت في حاوية قمامة بالقرب من موقف للباصات في بتاح تكفا في ضاحية تل أبيب قد انفجرت صباح الأحد مما أسفر عن إصابة أربعة إسرائيليين بجروح.

المصدر : وكالات