إسرائيل تتهم الأسد بالحقد على اليهود
آخر تحديث: 2001/5/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/13 هـ

إسرائيل تتهم الأسد بالحقد على اليهود

انتقدت إسرائيل تصريحات الرئيس السوري بشار الأسد التي أدلى بها أمام البابا يوحنا بولص الثاني إلى دمشق ووصفتها بأنها تعكس موقفا عنصريا وتحمل حقدا على اليهود.

وقال آفي بازنر المستشار الدبلوماسي لرئيس الحكومة الإسرائيلية أرييل شارون "إنها تصريحات مشينة وغير مقبولة على الإطلاق، وتظهر بصورة واضحة موقف الرئيس السوري المعادي للسامية".

وأضاف بازنر أن "الرئيس الأسد استعاد الاتهامات الموجهة من الكنيسة الكاثوليكية في الماضي إلى اليهود بصلب المسيح والتي نفتها الكنيسة نفسها خلال مجمعها العام" سنة 1963.

وكان الرئيس الأسد قال لدى حفل استقبال البابا "كلنا يعرف الكثير عن معاناة السيد المسيح على يد الذين وقفوا ضد المبادئ الإلهية والإنسانية والقيم التي نادى بها وعلى رأسها العدالة والمساواة بين البشر"، كما أشار ضمنا إلى تآمر اليهود "للغدر" بالنبي محمد عليه الصلاة والسلام لقتله.  

يذكر أن الفاتيكان لم تعترف بإسرائيل إلا في عام 1993, ولم تقم علاقات دبلوماسية معها إلا في عام 1994. وقد أقامت الفاتيكان في السنة ذاتها علاقات دبلوماسية مع السلطة الفلسطينية.

المصدر : الفرنسية