مبارك يطلب من أميركا التدخل لوقف العنف
آخر تحديث: 2001/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/21 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/28 هـ

مبارك يطلب من أميركا التدخل لوقف العنف

الرئيس المصري
أفاد السفير الأميركي بالقاهرة دانيال كيرتزر اليوم بأن الرئيس المصري حسني مبارك طلب منه إبلاغ الولايات المتحدة قلقه الشديد حيال الوضع في منطقة الشرق الأوسط، وإلى دعوتها للعب دور أكثر نشاطا لوقف "العنف".

وقال السفير الأميركي في ختام لقائه مبارك اليوم "آمل أن نواصل عملنا بالتعاون مع أصدقائنا في مصر من خلال المبادرة المصرية الأردنية المشتركة للوصول إلى هذا الهدف".

وأكد كيرتزر أنه سينقل إلى "الرئيس بوش ووزير الخارجية باول أيضا ما طلبه الرئيس مبارك وكذلك العمل عن قرب مع الولايات المتحدة بهدف وضع حد لهذا العنف حتى يتسنى لنا العودة إلى النقطة التي يبدأ من عندها التفاوض".

وأوضح السفير الأميركي الذي انتهت فترة عمله بالعاصمة المصرية أن بلاده سعت لوقف "العنف" بشتى السبل "سواء عن طريق الجهود التي يبذلها مبارك أو إرسال مبعوثين أو عقد اجتماعات مع الأصدقاء".

وأضاف أن ذلك كله لم يسفر عن أية نتيجة ودعا إلى "انتظار صدور رد فعل واشنطن تجاه رسالة" الرئيس المصري.

وقد حذر مبارك في تصريحات له أمس من أن الوضع قد يتجه نحو مزيد من التدهور. وقال "ما يحدث الآن سيؤدي إلى كارثة وسيضر بجميع مصالح القوى الأجنبية في المنطقة".

كما أعلن وزير الخارجية المصرية أحمد ماهر أنه أجرى سلسلة اتصالات مع عدد من نظرائه في العالم والأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان بهدف توضيح خطورة الوضع في المنطقة. وأوضح أن "هذه الاتصالات جاءت بناء على تكليف من الرئيس حسني مبارك بهدف توضيح خطورة الوضع وضرورة تدخل تلك الدول لوقف العدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني".

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: