حزب الله يتعهد بالرد على إسرائيل
آخر تحديث: 2001/5/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/19 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/26 هـ

حزب الله يتعهد بالرد على إسرائيل

جنود إسرائيليون يطلقون النار
على مواقع لحزب الله (أرشيف)

تعهد حزب الله في بيان أصدره اليوم بالرد على قيام جنود إسرائيليين بفتح النار على مجموعة من اللبنانيين تظاهروا عند منطقة بوابة فاطمة الواقعة على الحدود مع إسرائيل وأصابوا شابين بجروح.

وذكر بيان للحزب أن "الاعتداء الآثم على المدنيين اللبنانيين جريمة صهيونية جديدة لا يمكن أن تمر دون عقاب". وقد هدد الحزب في بيانه بالرد في المكان والزمان المناسبين. كما انتقد صمت المؤسسات الدولية "التي تدعي الحرص على حقوق الإنسان" إزاء ما يحدث جنوب لبنان.

وقالت مصادر أمنية لبنانية وشهود عيان إن رياض يونس وحسن ياسين وهما في العشرين من العمر أصيبا بجروح عندما أطلق الجنود الإسرائيليون النار عليهما إثر قيامهما أمس مع زملاء لهما بالاحتشاد خلف بوابة فاطمة وهي معبر حدودي قديم على الحدود بين لبنان وإسرائيل.

بيد أن مسؤولين عسكريين إسرائيليين قالوا إن الجنود فتحوا النار عندما حاولت مجموعة من المتظاهرين تدمير سياج حدودي في منطقة عادة ما تشهد مظاهرات لبنانية ضد إسرائيل كما تشهد إلقاء حجارة.

وكانت الأمم المتحدة قد ناشدت لبنان كبح ما وصفته بتصرفات المدنيين اللبنانيين عند الحدود قائلة إن ذلك يمكن أن يؤدي إلى تصعيد العنف.

ولاتزال  المنطقة غير مستقرة رغم انتهاء الاحتلال الإسرائيلي الذي دام أكثر من عشرين عاما لجنوب لبنان في مايو/أيار من العام الماضي بفضل المقاومة التي قادها حزب الله واضطرت إسرائيل إلى سحب قواتها.

ويواصل حزب الله حربه ضد القوات الإسرائيلية التي تحتل منطقة مزارع شبعا على الحدود بين لبنان وإسرائيل والتي تقول بيروت إنها أراض لبنانية. يذكر أن ما لا يقل عن 12 مدنيا لبنانيا وعربيا قتلوا, وأصيب أكثر من أربعين آخرين بجروح برصاص الجنود الإسرائيليين منذ الانسحاب.

المصدر : وكالات