القذافي يختتم زيارته للخرطوم ويتوجه إلى كمبالا
آخر تحديث: 2001/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/2/17 هـ

القذافي يختتم زيارته للخرطوم ويتوجه إلى كمبالا

معمر القذافي
وصل الزعيم الليبي معمر القذافي إلى كمبالا في إطار مساعيه الرامية لتطبيع العلاقات بين السودان وأوغندا وإريتريا. في هذه الأثناء أعلن مسؤول أوغندي رفيع أن الرئيس السوداني عمر البشير سيزور أوغندا من دون أن يحدد موعدا لذلك.

واختتم القذافي زيارة للخرطوم استمرت يوما واحدا أجرى أثناءها محادثات مع الرئيس السوداني عمر البشير في الخرطوم تناولت العلاقات الثنائية ومشروعات التكامل بين البلدين في مجالي الزراعة والخدمات إضافة إلى مسألة تطبيع العلاقات بين السودان وأوغندا، وبين السودان وإريتريا.

وناقش الرئيسان أيضا المبادرة المصرية الليبية لإنهاء الحرب الأهلية في جنوب السودان وتحقيق المصالحة الوطنية.

ورغم اتفاقات التطبيع التي وقعتها الخرطوم مع كمبالا وأسمره فإن علاقته ظلت متوترة مع هذين البلدين اللذين تتهمهما الحكومة السودانية بدعم المتمردين الجنوبيين التابعين للجيش الشعبي لتحرير السودان بزعامة العقيد جون قرنق. وفي المقابل تتهم أوغندا وإريتريا السودان باستقبال حركات تمرد أوغندية وإريترية.

في هذه الأثناء صرح الوزير الأوغندي روهاكانا روغوندا بأن الرئيس السوداني سيحضر مراسم أداء القسم للرئيس يوري موسيفيني الذي انتخب لفترة رئاسية ثانية. ولم يحدد الوزير الأوغندي موعدا لهذه الزيارة لكنه توقع وصوله اليوم الجمعة.

يذكر أن العلاقات الدبلوماسية بين الخرطوم وكمبالا قطعت عام 1995 بسبب اتهام كل من الحكومتين للأخرى بدعم معارضيها.

وكان موسيفيني انتخب رئيسا للبلاد لفترة رئاسية ثانية في الانتخابات التي أجريت شهر مارس/آذار الماضي متفوقا بنسبة 70% من الأصوات على خصمه كيزا بيسيغي الذي طعن في نتيجة تلك الانتخابات.

المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: