فلاديمير بوتين
أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في رسالة وجهها إلى أمير الكويت الشيخ جابر الأحمد الصباح أن مسألة العراق باتت في طريق مسدود. في غضون ذلك قصفت طائرات أميركية مواقع للدفاعات الجوية العراقية فيما يسمى بمنطقة الحظر الجوي شمال العراق.

ونقل بيان للكرملين عن بوتين قوله إن الطريق المسدود الذي وصلت إليه حاليا عملية تسوية الوضع في العراق يتخذ طابعا خطيرا، وينعكس سلبا على الوضع في المنطقة. ودعا بوتين إلى بذل جهود مشتركة من أجل الحيلولة دون إخلال جديد بالاستقرار الذي قد يسيء إلى مصالح كل دول المنطقة بالإضافة إلى الأمن الدولي.

وأكد أن بلاده تدعم رفع الحصار المفروض على العراق مقابل عودة مفتشي الأسلحة التابعين للأمم المتحدة لاستكمال مهمتهم في هذا البلد.

وارتفعت حدة التوتر بين الكويت والعراق منذ فشل القمة العربية الأخيرة في نهاية مارس/ آذار الماضي في تقريب وجهات نظر البلدين اللذين لا يقيمان أي علاقات فيما بينهما منذ الغزو العراقي للكويت في أغسطس/ آب عام 1990.

مناطق الحظر

في غضون ذلك قصفت طائرات أميركية مواقع للدفاعات الجوية العراقية فيما يسمى بمنطقة الحظر الجوي في شمال العراق ردا على نيران الدفاعات الجوية العراقية.

وقال الجيش الأميركي في بيان إن الطائرات الأميركية ألقت قنابل على مواقع للدفاع الجوي العراقي بعد تعرضها لنيران المضادات العراقية التي أطلقت صواريخ أرض-جو من قواعدها الواقعة في شمال غرب الموصل. وأضاف أن جميع طائراته عادت سالمة إلى قاعدة إنجرليك التركية.

وتستخدم الطائرات الأميركية والبريطانية هذه القاعدة منذ حرب الخليح عام 1991 لمراقبة منطقة الحظر الجوي المفروض على العراق شمالي خط العرض 36. وتمنح الكويت والسعودية تسهيلات للطائرات الغربية التي تراقب منطقة حظر جوي أخرى جنوبي خط العرض 33.

وكان ناطق عسكري عراقي أعلن السبت مقتل شخص وإصابة اثنين آخرين بجروح خلال غارة شنتها طائرات أميركية وبريطانية على جنوب العراق. وتدور مواجهات شبه يومية في هاتين المنطقتين اللتين لا يشملهما أي قرار دولي منذ عملية ثعلب الصحراء الأميركية والبريطانية في ديسمبر/ كانون الأول 1998.

المصدر : وكالات