مصرع 14 شخصا في أعمال عنف بالجزائر
آخر تحديث: 2001/3/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/12/10 هـ

مصرع 14 شخصا في أعمال عنف بالجزائر

من ضحايا العنف في الجزائر (أرشيف)

أفادت صحف الجزائر أن عشرة مسلحين وأربعة مدنيين قتلوا يومي الجمعة والسبت في موجة جديدة من أعمال العنف في أنحاء متفرقة من البلاد. وقتل أربعة رعاة الجمعة في هجومين شنتهما مجموعة مسلحة في مشروع صفا قرب مدينة تيارت التي تبعد 340 كلم جنوب غرب العاصمة.
 
وهاجم المسلحون بادئ الأمر أربعة رعاة بمنطقة تدعى واد خنيج، فنجح ثلاثة منهم في الفرار في حين قتل الرابع برصاص المهاجمين الذين مثلوا بجثته. ثم هاجمت المجموعة نفسها خمسة من الرعاة في سدرة قرب واد خنيج, فقتلوا ثلاثة منهم بالسلاح الأبيض ونجح الاثنان الباقيان في الفرار.

وفي اليوم نفسه اقتحمت مجموعة مسلحة منزل العسكري السابق بوبكر شلة في عين دالية قرب عنابة (600 كلم شرق العاصمة) وذبحته أمام زوجته وأولاده.

من جهة أخرى ذكرت الصحف الجزائرية أن عشرة مسلحين لقوا مصرعهم الجمعة والسبت في سلسلة عمليات لقوات الأمن في عدد من المناطق الجزائرية. وقتل أكثر من 500 شخص في أعمال عنف بالجزائر منذ مطلع العام الحالي.

يذكر أن أعمال العنف لا تزال مستمرة رغم إصدار الحكومة قانون الوئام المدني الذي يعفو عمن يستسلم من أعضاء الجماعات الإسلامية المسلحة. وترفض الجماعة السلفية للدعوة والجهاد والجماعة الإسلامية المسلحة هذا القانون.

وقد حصدت أعمال العنف أرواح أكثر من مائة ألف شخص منذ اندلاعها مطلع عام 1992 إثر إلغاء السلطات الجزائرية نتائج انتخابات عامة كان الإسلاميون على وشك الفوز فيها.

المصدر : الفرنسية