عمر البشير
اتفق الرئيسان السوداني عمر البشير والكيني دانيال أراب موي على الدعوة لقمة عاجلة للهيئة الحكومية للتنمية ومكافحة التصحر (إيغاد) من أجل استئناف جهود السلام في السودان.

وجاء في بيان مشترك نشر اليوم الجمعة بعد محادثات بين البشير وموي أن السودان وكينيا "اتفقتا على الدعوة لقمة عاجلة للدول الأعضاء في منظمة إيغاد لدفع عملية السلام في السودان". ولم يوضح البيان موعد انعقاد هذه القمة.

دانيال أراب موي
وتضم منظمة إيغاد سبعا من دول شرق أفريقيا هي جيبوتي وإريتريا وإثيوبيا وكينيا وأوغندا والصومال والسودان. وترعى إيغاد منذ عام 1993 مفاوضات بين الحكومة السودانية ومتمردي الجيش الشعبي لتحرير السودان بقيادة جون قرنق من أجل وضع حد للحرب الأهلية التي يعيشها السودان منذ 18 عاما.

وترأس كينيا لجنة منظمة إيغاد المكلفة بمتابعة المفاوضات بين الخرطوم والمتمردين الجنوبيين والتي لم تسفر عن أي نتيجة ملموسة حتى الآن.

وأعلن مصدر رسمي سوداني أن الرئيس موي الذي وصل أمس الخميس إلى الخرطوم غادر العاصمة السودانية بعد ظهر اليوم الجمعة.

المصدر : الفرنسية