أمير البحرين مع العاهل الأردني في عمان
دعا أمير البحرين الشيخ حمد بن عيسى آل خليفة القادة العرب إلى بلورة موقف عربي إزاء عملية السلام في الشرق الأوسط, مؤكدا ضرورة أن تتجاوز الأمة العربية "وضعها الراهن".

وفي الكلمة التي ألقاها في القمة العربية المنعقدة في عمان عبر أمير البحرين أمام القادة العرب عن أمله في أن "تتجاوز الأمة العربية الوضع الراهن"، وأن تتوصل هذه القمة إلى "تفعيل العمل العربي المشترك ودفع مسيرة التكامل الاقتصادي".

ورأى أن "العمل العربي المشترك يتطلب إستراتيجية قومية تستشرف متطلبات المرحلة المقبلة"، داعيا إلى "بلورة موقف عربي إزاء مسيرة السلام في الشرق الأوسط بما يحقق المطالب الوطنية العادلة للشعب الفلسطيني المتمثلة في إقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس وانسحاب إسرائيل من جميع الأراضي العربية المحتلة في (العام) 1967".

وقال الشيخ حمد إن تسوية الخلاف البحريني القطري فتح للجانبين أبواب المستقبل، وفتح بينهما أبواب التكامل. ودعا إلى اعتبار ما تم نموذجا لتسوية الخلافات العربية.

وأكد أن "الروح البناءة" التي أدت إلى تسوية الخلاف الحدودي بين قطر والبحرين "يمكن أن تسري بين الدول العربية جميعا لمواكبة مسيرة التقدم وتحقيق غد أفضل للإنسان العربي".

المصدر : الفرنسية