شركة أميركية تسعى لتقديم وجبات الجيوش الخليجية
آخر تحديث: 2001/3/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/3/25 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/1/1 هـ

شركة أميركية تسعى لتقديم وجبات الجيوش الخليجية

اجتذب جناح شركة اميركية متخصصة في الوجبات العسكرية الميدانية الجاهزة زوار المعرض الدولي الخامس للسلاح (آيديكس 2001) الذي أقيم مؤخرا في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وكان السبب هو انبعاث روائح اللحوم الساخنة والدجاج المذبوح طبقا للشريعة الإسلامية وأطباق المكرونة وغيرها من منتجات غذائية. وقالت ماري جاكسون نائبة رئيس الشركة إن هذه السوق مناسبة تماما لأن القادة الذين يشترون مدافع ودبابات وقنابل لا يمانعون في شراء طعام لجنودهم.

وأضافت يمكن لكثير من ضباط الجيش والبحرية والقوات الجوية من مختلف الرتب الذين جاؤوا من مختلف أنحاء الشرق الأوسط لتسوق الأسلحة من معرض الدفاع الدولي بأبو ظبي اقتطاع لحظات من وقت معاينة الأسلحة للاطلاع على عينات من الطعام.

وقالت جاكسون التي تسلحت شركتها بسنوات من الخبرة في إعداد الطعام لآلاف المسلمين العاملين في القوات المسلحة في الولايات المتحدة وكندا وهولندا إن لديها المنتج المناسب تماما لتقديمه والذي يلبي احتياجات نحو 200 ألف جندي في جيوش دول الخليج.

وقالت جاكسون إنها تنقلت بين دول الخليج العربية في محاولة لتسويق منتجاتها وتأمل في الفوز بأول عقد في القريب العاجل.

وعبرت عن أملها في الانتهاء من إبرام صفقة قريبا جدا، من دون أن تكشف عن العميل المنتظر. وقالت جاكسون إنها تعدل منتجاتها لتناسب الأذواق في الشرق الأوسط، فهي تقدم مثلا الأرز بدلا من البطاطس.

كما تشتمل قائمة جاكسون الجديدة على دجاج منطقة البحر المتوسط والحمص المعروف كمقبل يقدم قبل الطعام في منطقة الشرق الأوسط وعسل النحل.

وبدأت شركة جي أند أم التي أسست في عام 1986 كشركة متخصصة في أنواع الوجبات للأطفال. لكن الشركة قررت توسيع نشاطها عشية حرب الخليج في عام 1991 عندما دعت الولايات المتحدة شركات تقدم بالفعل الطعام لجنودها وأغلبيتهم مسيحيون إلى تقديم وجبات حسب الشرائع الدينية المختلفة للجنود الذين تجمعوا في السعودية.

المصدر : رويترز