نفت وزارة الداخلية المصرية علمها بإلقاء القبض على نجل الرجل الثالث في تنظيم القاعدة الذي يتزعمه المنشق السعودي أسامة بن لادن في مطار القاهرة، أثناء محاولته دخول مصر بجواز سفر عربي.

منتصر الزيات
وقال منتصر الزيات محامي الجماعة الإسلامية -إحدى الجماعات الإسلامية المسلحة في مصر- إن محمد مرسي عمر اعتقل قبل عشرة أيام في مطار القاهرة واقتيد إلى مكان غير معروف.

واستبعد الزيات أن يكون لموكله الشاب البالغ من العمر 21 عاما أي علاقة بنشاط والده المصري مدحت مرسي عمر المعروف باسم أبو خباب، وقال إن الابن يقيم في أفغانستان مع والده منذ طفولته، وأضاف أنه حاول قبل سنوات استصدار جواز سفر من السفارة المصرية في باكستان إلا أن طلبه رفض.

وتفيد معلومات أن أبو خباب انضم في منتصف التسعينات إلى تنظيم القاعدة، ومكنته كفاءته من أن يكون الرجل الثالث في التنظيم بعد بن لادن ومساعده. وينكر بعض الإسلاميين هذه المعلومات، ويصفونها بأنها مبالغ فيها، ويقولون إن أبو خباب ليس له مركز في التنظيم، وإنما هو مثل كثير ممن يسمون بالعرب الأفغان الذين توجهوا إلى أفغانستان في الثمانينات ليقاتلوا إلى جانب المجاهدين ضد قوات الاحتلال السوفياتي وبقوا هناك حتى الآن.

ويذكر أن أبو خباب مهندس كيماوي تخرج في كلية العلوم بجامعة الإسكندرية، وغادر مصر في الثمانينات، وأصبح خبيرا في المفرقعات وعمل مع عدة جماعات متشددة.

وقد تردد اسم أبو خباب بكثرة في شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي بعد معلومات أميركية عن تورطه في عملية تفجير المدمرة الأميركية كول في ميناء عدن اليمني ومقتل سبعة عشر من بحارتها.

المصدر : وكالات