جابر الأحمد الصباح
باشر أمير الكويت الشيخ جابر الأحمد الصباح إجراء مشاورات مكثفة مع رئيس مجلس الأمة جاسم الخرافي والرؤساء السابقين للمجلس من أجل تشكيل الحكومة الجديدة. 

وذكرت وكالة الأنباء الكويتية أن الشيخ جابر عقد اجتماعات مع رئيس الوزراء المستقيل ولي العهد الشيخ سعد العبد الله الصباح ووزير الخارجية الشيخ صباح الأحمد الصباح قبل أن يصدر مرسوما بتعيين رئيس للحكومة.

ويتوقع المراقبون أن يكون الشيخ سعد رئيسا للحكومة الجديدة وهو يشغل هذا المنصب منذ 22 عاما وفقا للتقليد المتبع بأن يكون ولي العهد رئيسا للوزراء. وقد ارتفعت في السنوات الأخيرة أصوات تطالب بالفصل بين منصبي ولاية العهد ورئاسة الوزراء اللذين يشغلهما الشيخ سعد لأنه لا يمكن للبرلمان, وهو الوحيد في منطقة الخليج, أن يخضعه للاستجواب لكونه وليا للعهد.

ويتهم نواب ليبراليون الشيخ سعد بتأخير تطبيق الإصلاحات الاقتصادية وعرقلة المسيرة الديمقراطية بسبب تراكم صلاحياته. وقد أشار في كتاب استقالة حكومته إلى ما وصفه بالمعوقات والظروف التي تعرقل جهود الحكومة. 

المصدر : وكالات