منفذ هجوم الحافلة استفزته ممارسات الاحتلال
آخر تحديث: 2001/2/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/2/14 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/22 هـ

منفذ هجوم الحافلة استفزته ممارسات الاحتلال

منفذ الهجوم خليل أبو علبة
وصف أقارب وجيران منفذ هجوم الحافلة على تجمع للجنود الإسرائيليين في محطة للحافلات بأنه سائق فقير لا ينتمي لأي منظمة سياسية، وقال هؤلاء إن المهاجم خليل أبو علبة تحرك تحت وطأة الغضب من ممارسات الاحتلال. 

وأبلغ أحد أشقاء منفذ الهجوم ويدعى حسين الصحفيين أن شقيقه "لم يكن على اتصال بأي منظمة سياسية". وأضاف في حديث للصحفيين الذين أموا منزل شقيقه في حي الشيخ رضوان وسط قطاع غزة أن شقيقه "شخص بسيط، وعصبي، وأنه كان يعاني من وضع مالي صعب، لذا فقد كنا نساعده على الدوام".

 وكان أبو علبة وهو في الخامسة والثلاثين من عمره ويعمل سائقا في شركة النقل الإسرائيلية العامة المعروفة باسم "إيغد" داهم اليوم بحافلته تجمعا للجنود الإسرائيليين في محطة للحافلات جنوبي تل أبيب مما أدى إلى مصرع تسعة جنود على الأقل وإصابة 14 آخرين بجروح جراح بعضهم بالغة الخطورة.

مجندة إسرائيلية تنتحب قرب موقع الهجوم
وقال حسين شقيق منفذ الهجوم إن "القمع اليومي وعمليات الاغتيال التي نشاهدها يوميا على شاشات التلفاز تدفع الناس العاديين لفعل أي شيء". وأكد جيران لأبو علبة أنه شخص لا ينتمي لأي منظمة سياسية أو مليشيات مسلحة.

وأصيب أبو علبة برصاص جنود الاحتلال بينما كان يحاول الفرار من موقع الهجوم، وقالت مصادر إسرائيلية إن حالته بالغة الخطورة بعد إصابته بالرصاص واصطدام الحافلة التي كان يقودها بشاحنة أثناء مطاردته.

المصدر : الفرنسية