القضاء المصري يرفض تأسيس جمعية صداقة مع إسرائيل
آخر تحديث: 2001/2/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/19 هـ
اغلاق
خبر عاجل :السلطات المصرية تجدد حبس الزميل محمود حسين 45 يوما للمرة العاشرة
آخر تحديث: 2001/2/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1421/11/19 هـ

القضاء المصري يرفض تأسيس جمعية صداقة مع إسرائيل

مظاهرات ضد التطبيع مع اسرائيل(أرشيف)
أيدت محكمة مصرية الأحد قرار وزارة الشؤون الاجتماعية برفض إقامة جمعية للصداقة بين مصر وإسرائيل مستشهدة بتفاقم الأوضاع في الأراضي المحتلة.

وقال القاضي إنه رفض طلب تأسيس جمعية الصداقة المصرية الإسرائيلية في ظل الاستفزازات التي تمارسها إسرائيل يوميا للمشاعر العربية، والتي تكاد تدفع المنطقة كلها إلى حرب طاحنة تأكل الأخضر واليابس.

وأضاف القاضي أنه يتعين على الجمعيات الخاصة أن تبتعد عن الأغراض السياسية، وتترك أمرها لذوي البصيرة السياسية، لوضع الأمور في نصابها في ضوء المصلحة القومية للبلاد، ولا توجد صداقة من جانب واحد.

وكان مخرج سينمائي مغمور تقدم إلى الوزارة بطلب إقامة الجمعية في سبتمبر/أيلول عام 1999، وبعد أن رفض طلبه رفع دعوى في نوفمبر/تشرين الثاني من العام نفسه لإجبار الوزارة على تسجيل الجمعية.

وقد بادر نقيب السينمائيين يوسف شعبان بطرد المخرج من عضوية النقابة بعد إقدامه على تلك الخطوة، وقالت النقابة في قرارها إن إنشاء مثل هذه الجمعية ينتهك قراراتها التي تحظر على الأعضاء تطبيع العلاقات مع إسرائيل بعد توقيع معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل عام 1979. 

ورفضت محكمة أخرى في الأسبوع الماضي قرار الفصل، ولكنها قالت إن الحكم يقوم على أساس أن قرار النقابة خاطئ من الناحية الشكلية وليس الموضوعية.

وقالت المحكمة إن قرار طرد المخرج غير قانوني لأنه كان يجب أن يتخذ بمعرفة مجلس إدارة النقابة وليس رئيسها. وأضافت أنه مازال بإمكان النقابة فصله إذا اتبعت الإجراءات السليمة.

المصدر : وكالات