ستة قتلى بأعمال عنف في الجزائر
آخر تحديث: 2001/12/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2001/12/6 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1422/9/21 هـ

ستة قتلى بأعمال عنف في الجزائر

شرطة ومحققون في موقع انفجرت فيه قنبلة
في محطة قطار بالجزائر العاصمة (أرشيف)
قتل رجل شرطة وخمسة مسلحين في حادثين منفصلين ليرتفع عدد ضحايا أعمال العنف بالجزائر في شهر رمضان إلى 31 قتيلا منهم ثمانية من الجماعات المسلحة حسب إحصاءات رسمية وصحفية.

وذكرت مصادر صحفية أن رجل الشرطة قتل في كمين نصبته مجموعة مسلحة لسيارة دورية على طريق قريبة من سيدي محمد بنعودة في منطقة غليزان (300 كلم غرب العاصمة الجزائرية). في حين قتل المسلحون الخمسة على أيدي قوات الأمن في الكحلة قرب خميس خشنة على بعد 40 كلم جنوب شرق العاصمة.

من جهة أخرى ذكرت بعض الصحف أن قوات الأمن أوقفت إسلاميين مسلحين اثنين في الأيام الأخيرة في الجزائر العاصمة. وكان هذان الرجلان, حسب المصادر نفسها, ضمن مجموعة من أربعة عناصر "مكلفة من زعيم الجماعة الإسلامية المسلحة عنتر زوابري تنفيذ اعتداءات في العاصمة الجزائرية خلال شهر رمضان".

ومنذ بدء شهر رمضان وقع اعتداء واحد في العاصمة الجزائرية في 18 أكتوبر/ تشرين الأول حيث أسفر انفجار قنبلة وضعت وسط مجموعة من الطلاب عن سقوط قتيل ونحو 30 جريحا في محطة حافلات. كما تم تعطيل قنبلة مساء الثلاثاء في مسجد بالضاحية الشرقية للعاصمة بحسب الصحف.

المصدر : الفرنسية